بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

الثورة المضادة تبيع الشواطئ لمستثمرين أجانب في دمياط

وقعت الشركة القابضة للسياحة والفنادق وشركة شتانجنرجر الألمانية، أمس الاثنين، عقدًا لبيع الهيكل الخرساني لفندق اللسان الشهير برأس البر بمحافظة دمياط، بحق انتفاع لمدة ٤٩ عامًا قابلة للتجديد.

ولا يشمل حق الانتفاع الهيكل الخرساني للفندق فقط، بل أيضًا حق انتفاع بالأرض بمساحه ٤٢٠٠ متر مربع، بمبلغ سنوي ٤,١ مليون جنيهًا، تزيد سنويًا ٧% حسب ما وقعوه من عقد.

وحسب المُعلن، فإن إجمالي غرف الفندق ١٤٢ غرفه و١٦ جناح، فى إطار خدمة رواد ميناء دمياط (الشبيهة بالمنطقة العسكرية، ولا نعلم منها سوى السماع عن أخبار شحنات القمح الفاسدة)، ولخدمة الإقبال المتوقع على مدينه الأثاث الجديدة من أجل هؤلاء وخدمتهم وشعارات الرخاء والتنمية يأتي المستثمرين.

ويتردد أن عقد الأمس احتوى أحد بنوده على حق انتفاع بالشاطئ المقابل للفندق بمساحه تبلغ ٤٠٠ متر مربع، وبالتالي سيصبح من المستحيل على الحرفيين والعمال والفقراء الاستمتاع بأجمل مناطق مصر حيث التقاء البحر الأبيض المتوسط بنهر النيل.

التعليقات