بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

محكمة استئناف دمياط تقرر استمرار حبس إسراء فرحات وروضة خاطر إلى 24 ديسمبر

14446122_973437269451208_3100266731488508919_n

قررت محكمة استئناف دمياط، اليوم الأربعاء، استمرار حبس إسراء فرحات وروضة خاطر إلى جلسة 24 ديسمبر المقبل.

كانت أسماء وروضة قد أُلقيَ القبض عليهما، من ميدان الساعة بدمياط، يوم الثلاثاء الموافق 5 مايو 2015، ضمن 13 فتاة، بعد فض قوات الأمن لمسيرة لأهالي المعتقلين للمطالبة بالإفراج عن ذويهم في ذلك اليوم. كانت قوات الأمن تلقي القبض، بشكل عشوائي، على أي فتاة ترتدي نقابًا أو خمارًا، ومنهن طالبات في المرحلة الثانوية، إذ أن هذه المنطقة معروفٌ عنها أنها منطقة دروس خصوصية.

ومن ضمن الـ13 فتاة المقبوض عليهن، أُخلِيَ سبيل ثلاثة منهن بعد ثلاثة أشهر، لتبقى 10 فتيات قيد الحبس الاحتياطي في سجن بورسعيد. ثم في 27 يونيو الماضي، أي بعد أكثر من عامٍ كامل من الحبس، كان قد أُخلِيَ سبيل 8 فتيات أخريات، لتبقى إسراء وروضة حتى الآن قيد الحبس الاحتياطي في سجن بورسعيد، وذلك لامتناع الداخلية عن نقل الفتاتين مع باقي زميلاتهن في القضية لحضور الجلسة، نظرًا لتواجدهن في سجن آخر (القناطر) لاجتيازهن في ذلك الوقت امتحانات الثانوية العامة التي لم يحضرنها العام الماضي بسبب الحبس.

وبحسب حملة “البنات لازم تخرج“، فقد تعرضت الفتيات المعتقلات لانتهاكات عديدة، منها الضرب المبرح، والإهمال الطبي بمنع دخول الأدوية، وكذلك منع الكتب الدراسية عنهن، علاوة على تهديدهن بهتك أعراضهن أثناء التحقيقات في وجود وكيل النيابة.

وبالإضافة إلى ذلك، كان إسراء قد تعرَّضت لحادثٍ مؤلم أثناء تواجدها بالحبس عندما اشتعلت النيران بالعنبر إثر انفجار وقع نتيجة لرش إحدى السجَّانات مبيدٍ حشري أثنا اشتعال السخان الخاص بطهي الطعام، مما أدى إلى إصابة إسراء ومسجونتين بحروق من الدرجة الثانية. تم اهمال حالة اسراء من قبل ادارة السجن وتكفلت الاسرة بالعلاج من خلال الزيارات.

روضة خاطر
إسراء فرحات

      

التعليقات