بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

طلاب «معهد العاشر» يصعدون احتجاجاتهم أمام وزارة التعليم العالي

2013_10_10_shr

صعّد طلاب المعهد التكنولوجي العالي بمدينة العاشر من رمضان، أمس الأربعاء 9 أكتوبر، الاحتجاجات المستمرة منذ بداية العام الدراسي أمام وزارة التعليم العالي تنديداً باللائحة الطلابية وصدور قرار من الوزارة بالفصل بين فروع المعهد.

جاء هذا التصعيد بعد أن قامت إدارة المعهد يوم الخميس الماضي بتعليق الدراسة إلى يوم السبت الموافق 19 أكتوبر بعد أن قام الطلاب بإضراب عام داخل المعهد وتعطيل الدراسة بشكل كامل يوم الخميس الماضي، وأصدرت الإدارة بياناً أعلنت فيه أن الوزارة هي فقط المسئولة عن إقرار اللائحة وتعديلها وأن الإدارة سوف تتواصل مع الوزارة للوصول إلى حل يرضي الطلاب بخصوص مشكلة اللائحة المتأزمة منذ شهر يونيو الماضي.

وقد قابل الطلاب هذا البيان بالرفض اعتراضاً على تعليق الدراسة واصفين بأن الادارة تعمل على شق الصف الطلابي، وأنها تريد أن تبين أن الاحتجاجات المشتعلة منذ بداية الدراسة هي السبب في تعليق الدراسة بالمعهد، وبناء على ذلك أصدرت الحركة الطلابية بياناً يوم السبت الماضي للرد على بيان الإدارة، ورفض قرار تعليق الدراسة والدعوة إلى التصعيد يوم الأربعاء 9 أكتوبر أمام وزارة التعليم العالي.

تلقت دعوة التصعيد إقبالاً لا بأس به من الطلاب وقد تضامن معهم بعض الموظفين والعاملين بالمعهد وبعض معاوني هيئة التدريس، والذين قاموا بتوفير أتوبيسات لنقل الطلاب من المعهد إلى وزارة التعليم العالي.

بدأت الوقفة في تمام الساعة 12 ظهراً بتجمع الطلاب أمام بوابة الوزارة والتي قام أمن الوزارة بإغلاقها فور تجمع الطلاب أمامها، وبدأ الطلاب في ترديد هتافات منددة بتعنت الوزارة وتخاذل إدارة المعهد في حل مشاكل الطلاب، واستمرت الوقفة حتى الساعة الثانية حين قام أحد موظفي المعهد المتضامنين مع الطلاب بالتواصل مع بعض العاملين بالوزارة لإرسال وفد من الطلاب لمقابلة أحد ممثلي الوزارة لرفع المطالب إلى وزير التعليم العالي.

تشكل وفد من الطلاب وكان يضم الطالبان عادل عطية وحسام عبد الرؤوف ممثلين عن طلاب المعهد فرع مدينة العاشر من رمضان، والطالبان إبراهيم فاروق وعمرو كمال ممثلين عن طلاب المعهد فرع مدينة 6 أكتوبر.

قام الوفد بمقابلة سكرتير مكتب الأستاذ أحمد فرحات (رئيس القطاع التعليمي بالوزارة والمتطلع على قضايا المعهد)، والذي قام برفع الطلب إلى سكرتير مكتب الوزير ومقابلته ثم رفع الطلب أخيراً إلى المستشار القانوني للوزارة والذي اعترف شخصياً بحق الطلاب، وأبلغ الطلاب أنه سيحدد ميعاد رسمي مع الأستاذ أحمد فرحات فور عودته من الحج في حضور وزير التعليم العالي، وقام الطلاب بتحديد يوم السبت القادم الموافق 19 أكتوبر كحد أقصى لتحديد ميعاد المقابلة وإلا سيكون يوم الأحد 20 أكتوبر هو ثاني الوقفات الاحتجاجية لطلاب المعهد أمام وزارة التعليم العالي، وهذا ما أقره بيان الحركة الطلابية الصادر أمس الأربعاء بعد انتهاء الوقفة والذي دعا الطلاب أيضاً إلى الاستمرار في الإضراب عن الدراسة يوم السبت 19 أكتوبر لحين مقابلة ممثلي وزارة التعليم العالي وتحقيق مطالب الطلاب.

التعليقات