بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

وقفة لطلاب «تجارة إنجليزي» بجامعة القاهرة

وقفة لطلاب «تجارة إنجليزي» بجامعة القاهرة

نظم أمس السبت 21 سبتمبر طلاب كلية التجارة قسم اللغة الإنجليزية بجامعة القاهرة وقفة أمام مبنى القسم الساعة 10 صباحاً، كان اتحادهم قد دعا إليها.

كان الطلاب قد نظموا هذه الوقفة احتجاجاً على عدد من الإجراءات التي اتخذتها إدارة الكلية، وهي:

  1.  زيادة مصاريف كل عام دراسي بنسب مختلفة، فقد زادت مصاريف الدفعة الجديدة زادت لحوالي 8000 جنيه بعد أن كانت عام 2011/2012 4680 جنيه، وستزيد مصاريف دفعة 2015 بمقدار 250 جنيه. ويرى الطلاب أن الزيادة في المصاريف غير مبررة ولا يقابلها تحسين جودة خدمة التعليم. كما حاولت إدارة الكلية تبرير هذه الزيادة بزيادة سعر الدولار بحجة أن الكتب الدراسية يتم شراؤها من الخارج، بالرغم من أن الكتب يقوم بإعدادها أساتذة مصريون مقيمون بمصر. كما يشكو الطلاب أن هذه الكتب غير مطبوعة خصيصاً لهم، إذ أنها مصوّرة (أبيض وأسود) من كتب أخرى.
  2.  تقليص عدد مجموعات الدفعات الموجودة، وذلك لتوفير مكان لدفعة جديدة عددها أكبر من الدفعات الأخرى، ففي حين كانت الغرفة تضم 70 طالباً، ستضم 100 طالب فقط.
  3.  شكوى معظم الطلاب من عدم الدقة في التصحيح بالأخص في مادة القانون، حيث أعطى دكتور المادة دفعة بكاملها نفس الدرجات تقريباً. حصل، على سبيل المثال، أحد طلاب الكلية في الميدتيرم على 4 من 6، بينما في آخر العام حصل على 2 فقط من 20! ويُذكر أن دكتور المادة غير متخصص في القانون بينما درَس المادة “سد عجز”، على حد تعبير الطلاب.
  4.  تصل مصاريف أوتوبيس الكلية لتوصيل الطلاب لفرع الشيخ زايد إلى 600 جنيه في الفصل الدراسي الواحد.
  5.  تأخير نتجية امتحان الفصل الدراسي الثاني حتى شهر أغسطس، بالإضافة إلى عدم حصول الطلاب على درجاتهم في امتحانات الميدتيرم.

ردد الطلاب خلال وقفتهم عدة هتافات منها “ياللي بتسأل نازلين ليه، قولي غلوا المصاريف ليه” و”هي خاصة ولا ايه”، و”مش هنفرط في الحقوق، حق الطالب ليه مسروق”، وغيرها من الهتافات ضد عميد الكلية، جاء منها: “أحلف بسماها وبترابها، سعيد الضو اللي خربها”، و”ارحل، مش هانمشي، هو يمشي”، و”هو الضو عاوز ايه، عاوز الطلبة تبوس رجليه”.

تحولت بعد ذلك الوقفة إلى مسيرة اتجهت إلى المبنى الرئيسي لكلية التجارة ودخلت الساحة بداخل المبنى ليكرر الطلاب نفس الهتافات. فيما رفع بعض الطلاب كروت حمراء مكتوب عليها “ارحل”.

استكملت المسيرة طريقها حتى قبة الجامعة، وصعد وفد من اتحاد الطلاب لرئيس الجامعة لتقديم مطالبهم، وقد حُدد اجتماع للطلاب مع رئيس الجامعة بعد غدٍ الثلاثاء. كما هدد الطلاب بالتصعيد إذا لم يتم الاستجابة لمطالبهم، وستكون أولى خطوات التصعيد هي الإضراب والاعتصام في ساحة مبنى تجارة إنجليزي. وجدير بالذكر أن طلاب القسم الإنجليزي بكلية الحقوق، وغيرهم من الطلاب، يعانون من نفس الأزمة.

التعليقات