بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال وفلاحين

بعد الاتفاق على مقابلة رئيس الشركة خلال أسبوع

تعليق إضراب عمال سكر الفيوم تضامنًا مع مزارعي البنجر

قرر اليوم الأحد عمال مصنع سكر الفيوم تعليق إضرابهم عن العمل لمدة أسبوع، وذلك بعد التفاوض بين إدارة المصنع وأحد مسئولي الشركة الوطنية للطرق، التابعة للجيش، وهو الأمر الذي أتفق خلاله على اعتماد مبلغ ثلاثين ألف جنيه، يوميًا لصالح الشركة الوطنية لحين عقد اجتماعٍ بين ممثلين لمصنع السكر ولمزارعي البنجر.

كانت الشركة الوطنية تحصل قبل الإضراب علي مبلغ ثمانين ألف جنيه يوميًا.

وجاءت موافقة العمال على تعليق الإضراب تضامنًا منهم مع مزارعي البنجر، وذلك بعد أن بدأ البنجر يتأثر من جراء التخزين أو البقاء في الأرض بعد مرور مواعيد حصاده، ونتيجة لشكوى المزارعين، وبعد أن رفض العمال تعليق إضرابهم لحين الفصل النهائي في مسألة “جباية” الوطنية للطرق، قرروا التعليق لفترةٍ لا تزيد عن أسبوع، حتى يُحسم الأمر مع رئيس الشركة اللواء مجدي أنور، تضامنًا منهم مع أهاليهم من مزارعي البنجر.

والجدير بالذكر أن عمال مصنع سكر الفيوم قرروا الإضراب عن العمل الخميس الماضي، احتجاجًا منهم على تواجد مسئولي الشركة الوطنية للطرق على أبواب المصنع، وذلك لتحصيل ما يُسمى برسوم الميزان لجميع السيارات القادمة إلى المصنع أو الخارجه منه، وهو الأمر الذي أصبح بمثاية معوقٍ أساسيٍ لسير العمل بالمصنع، ناهيك عن ما يمثله من زيادة في تكلفة الإنتاج.

التعليقات