بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال طنطا للكتان وسكر الفيوم مستمرون في اعتصامهم

 يستمر إضراب واعتصام عمال شركة طنطا للكتان المملوكة للمستثمر السعودي عبد الآله الكحكي لليوم الخامس عشر علي التوالي، وذلك للمطالبة بحقوقهم في الحوافز والبدلات والأرباح، وكذلك عودة زملائهم المفصولين بعب الإضرابات السابقة، وقد تزامن مع ذلك أن مواعد قضايا اثنين من العمال المفصولين اليوم وغدا بمحكمة وطنطا، فقد كان اليوم موعد قضية النقابي المفصول رأفت رمضان، وقد حضر للمحكمة العشرات من العمال للتضامن مع زملائهم. وحضر مع العمال محامين من النقابة العامة للعاملين بالغزل والنسيج، ودار الخدمات النقابية، وحضر الأستاذ أحمد طاهر من مركز الدراسات الاشتراكية. وقد تم حجز القضية للحكم مع بقية زملائهم يوم 17/9/2009.

واليوم هو الثالث علي التوالي لاعتصام عمال شركة سكر البنجر بالفيوم، واللذين بدأوا يوم الخميس الماضي، وذلك للمطالبة بحقوقهم في بدل المخاطر، وبدل ساعات العمل واحتساب الإضافي طبقاً لقانون العمل، ورفع العقوبات والجزاءات عن زملائهم، بالإضافة لمطلب تنفيذ الحكم القضائي الذي حصل عليه النقابي أشرف عبد الونيس بالعودة للعمل بعد فصله تعسفياً لدفاعه عن حقوق العمال.

وقد طلب عضو مجلس الشوري، ورئيس جمعية الثروة الحيوانية عمرو أبو السعود من العمال فض الإعتصام والانتظار ليوم 25/6/2009، موعد مجلس الإدارة الشهر، وقال لهم أن رئيس مجلس الإدارة وعد بتنفيذ جميع مطالبهم، فرد العمال عليه بأنه يريدون ما يثبت حسن نية رئيس مجلس الإدارة بتنفيذ طلبين من طلباتهم في يده أن ينفذهم بدون الرجوع لمجلس الإدارة وهما المطلب الخاص ببدل المخاطر، والمطلب الخاص والمطلب الخاص ببدل الوجبة الغذائية، ومشكلة زميلهم بدوي أحمد التي كانت الشرارة البادئة للإضراب قد تم حلها بالأمس بفضل تضامن زملائهم معه من خلال الإضراب.

التعليقات