بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

إضراب عمال النفط واحتجاجات في إيران

عمال نفط - إيران - يونيو 2021

أعلن عمال النفط والغاز وشركات البتروكيماويات في إيران عن إضراب واسع، منذ الثلاثاء الماضي، شمل مصاف النفط في عدة مدن إيرانية للمطالبة بزيادة الرواتب وتقاضي الرواتب المتأخرة والتي وصلت إلى 6 شهور في بعض الأماكن وتأمين مواقع العمل وتعديل الإجازات، كما يطالب العمال بعودة 700 عامل يومية تم طردهم من مصفاة طهران.

وانضم العديد من العمال في قطاعات النفط والغاز والكهرباء إلى دعوات الإضراب العمالي العام الذي يعرف باسم “حملة 2021″، للمطالبة بزيادة الرواتب وتحسين ظروف العمل في ظل ارتفاع أسعار السلع وانخفاض القوة الشرائية للعمال وزيادة البطالة.

كان الإضراب الحالي قد بدأ يوم الثلاثاء الماضي قبل أن ينضم إليه العديد من العمال في عدة مدن إيرانية بها محطات طاقة ومصاف نفط وشركات بتروكيماويات، في الوقت الذي تواجه فيه بعض الأشخاص الذين يغطون أخبار الإضراب تهديدات قضائية وأمنية حسبما صرحت مصادر عمالية.

يذكر أن إيران تشهد احتجاجات مستمرة منذ أشهر بعد سوء الأوضاع الاقتصادية التي تعاني منها البلاد في ظل العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران، وتداعيات تفشي جائحة كورونا الذي أدى إلى وفاة 83 ألف شخص حتى الآن، وارتفاع معدلات التضخم إلى أرقام قياسية، وتأخر دفع المرتبات. وشهدت إيران مؤخرًا احتجاجات شعبية جنوبي البلاد، وسط أنباء عن سقوط قتيل وعدد من الجرحى، احتجاجًا على نتائج انتخابات مجالس المحافظات، وهي الانتخابات التي وصفها المتظاهرون بأنها شهدت عمليات تزوير على نطاق واسع.