بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

القدس تنتقم لشهداء جنين.. مقتل 8 إسرائيليين وإصابة آخرين في عملية فدائية بالقدس

قبل مرور 24 ساعة على المجزرة الإسرائيلية في جنين، نجح فدائي فلسطيني في تنفيذ هجوم بمستوطنة النبي يعقوب في القدس الشرقية، أسفر عن سقوط 8 إسرائيليين قتلى وإصابة عدد آخر بعضهم في حالة حرجة.

وذكرت مصادر إسرائيلية إن قوات الأمن الإسرائيلية استطاعت “تحييد” منفذ العملية، أي أنها قتلته. وهرعت سيارات الإسعاف إلى مكان الحادث فيما جرى تطويق مكان الهجوم من طرف قوات الأمن الإسرائيلية.

ووقع الهجوم بالقرب من كنيس في حي النبي يعقوب، حيث استهدف البطل الفلسطيني علقم خيري 21 عاما من سكان مخيم شعفاط بشرق القدس المستوطنين أثناء مغادرتهم كنيسا في المكان.

وخيري هو حفيد الشهيد علقم الذي استشهد عام 1998 طعنا على يد المستوطنين في القدس المحتلة، وقالت الشرطة الإسرائيلية إن المهاجم وصل بسيارة إلى المكان، ثم شرع في إطلاق النار من مسدس كان يحمله.

ويأتي هذا الهجوم بعد يوم واحد من مقتل 10 فلسطينيين، 9 منهم في جنين شمالي الضفة الغربية، والعاشر قرب رام الله، في واحد من أكثر الأيام دموية في الضفة الغربية منذ سنوات.
وقد عمت الأفراح كافة الأراضي الفلسطينية، وتم توزيع الحلوى وأعلنت الفصائل الفلسطينية النفير العام وبدء الاشتباك مع الجيش الإسرائيلي في كل الأراضي المحتلة.

وتؤكد حركة الاشتراكيين الثوريين على تأييدها الكامل للعمليات الفدائية في فلسطين المحتلة ضد الصهاينة، وتؤكد على أهمية دعم المقاومة ومساندتها بكل الطرق، وتدين ما أقدمت عليه حكومات عربية وفي مقدمتها الإمارات ومصر والأردن وتركيا بإدانة هذه العملية، والذي يشير إلى أن تحرير فلسطين لن يتحقق سوى عبر الإطاحة بالأنظمة العربية المتحالفة مع إسرائيل وفي مقدمتها النظام المصري.