بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

فن وأدب

قصيدة

من الشعب المغلوب إلى القائد المرهوب

رسالة محمولة.. من قرون مجهولة
من الشَعب المغلوب.. إلى القائد المرهوب!

اِشتري
صوت الغلابة
بكلمتين
وبنور عينين
ونْعِد من صفر لمتين
*
اللي الكلام الحلو ركّبلُه جناحين
واللي انتشِت من نظرِتَك
واللي تَغَنوا في نبوة حضرتك
واللي يقول عليك دَكَر
واللي افتَكَر
إنك ملاك
واللي نَسَج منّك خيال
واستنسَخَك
ما أوسَخَك
*
ولّا اشتري
دَم الغلابة
بكام جنيه
هوّ انتَ إيه؟
*
ولّا اشتري
جهل البَشَر
واولِد مكانُه كام قناعة وكام قِناع
اخلقلُهُم مليون دراع
حيثْ لو يحبّوا يفكّروا
ميفكروش
إملا الكروش
واِملا الهوا تزييف
من اللي بيفضَحَك
ما أقبَحَك
*
ولّا اشتري
هُدنة
ونافِق ما تَبَقّي من الجيوش
حلّق وحوش
صوّب رُصاصَك عالشهيد
واِقتِلُه
ومن فوق دماؤه اِبكي لُه
“المَجد لك”
ما أندَلَك
وابني له نُصْب
كفاية نَصب ومسخرة
وكفاية عك
مهما ادَّعيت
مش هسمعك
مهما افتريت
مش هتبَعَك
مهما اشتريت
أنا مش هبيع
يا خريف كئيب
أنا لسه ناوي أشوف ربيع
يا خليف حبيب
يا جنود أسَد
أنا مابيكتمش صوتي حد
والثورة مايوقّفها سد
وكلامي جَد
يا عم عَبد
ومتفتكرش الظُلم مجد
الظُلم عار
والدم نار
والقتل مش كُلّه انتصار
يوماً مضى الشعب ثار
وأكيد في يوم هيقوم يثور
عاللي اشترى بحلمه القصور
وعاللي خان وعاللي باع
يوماً سيسقُط القناع
والكُل يدفَع ما عليه
وأكيد كلامي خفيف يا بيه
مش نور عينيكُم.. ولا إيه ؟