بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

فن وأدب

ألف ليلة وليلة من الخيانة

قصيدة | مَوكِب طال عُمره

الليل وسماه
قاعدين
بيبصوا على الميادين
ويشمّوا ريحة الغضب

واستنوا نجومه وقمره
على موكب طال عمره
“رافع” رايات العرب

وانتَ وانا قاعدين
بنستمع للطرب

وننتظر مجهول
مستنّي وطن اتخرب

ونبكي للمقتول
على أرض باعوها

سابوا حدود البلد
حاصروا شوارعنا
ياللي احتكرتوا النشيد
احنا اللي ما بِعنا
ما بين شهيد وشهيد
في سينا والتحرير
بيشمّوا نفس الهوا
دي حكاية بتقولّنا
عن إننا كلنا
بنموت في حُبّه سوا

سهران الهوا بينادي
على نَصر لمصر بلادي
على كل من خانوا

ويا شمس تعالي تعالي
ده الفَجر بقاله ليالي
مستَنّي إعلانُه!