بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

حزب التجمع يتقدم ببلاغ ضد الاشتراكيين الثوريين ونشطاء متضامنين مع ماهينور المصري

قدم عاطف المغاوري، نائب رئيس الحزب وعضو البرلمان السابق، بلاغا اتهم فيه “الاشتراكيين الثوريين”، وعدد من الزملاء النشطاء، بالتعدي على الحزب وتمزيق لافتات تأييد السيسي… في مشهد يعيد للأذهان ما حدث في عهد مبارك، تحديدا عندما طرد رفعت السعيد، رئيس حزب التجمع السابق، عدد من النشطاء والفلاحين من مقر الحزب، ليجدوا سيارة أمن الدولة في انتظارهم، بالإسم والعدد.

وقال المغاوري للصحفيين، إن البلاغ سيكون ضد كل من، هيثم محمدين، حسام حملاوي، هشام فؤاد، علاء عبد الفتاح، زيزو عبدة، ليلى سويف، منى سيف، رامي عصام، شريف الروبي، رشا عزب، خالد السيد، وعدلي عليوة.

هذا، وكانت مسيرة التضامن مع الرفيقة ماهينور المصري، والرافضة لقانون منع التظاهر، قد هتفت ضد التجمع، والسيسي عند مرورهم بطلعت حرب.

يذكر أن عدد من المقدم في حقهم البلاغ، لم يكونوا في المسيرة بالأساس.