بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

ساحة سياسية

أُلقِيَ القبض عليه بعد محاولة إبلاغه بمخالفاتٍ في الاستفتاء

حبس أمين العمل الجماهيري بحزب الدستور 15 يومًا على ذمة التحقيقات

قررت أمس الثلاثاء نيابة أمن الدولة العليا حبس أمير عيسى، أمين العمل الجماهيري بحزب الدستور، ١٥ يومًا على ذمة التحقيقات في القضية رقم ٦٧٤ لسنة ٢٠١٩ حصر نيابة أمن الدولة العليا.

يواجه أمير تهمة الانضمام إلى جماعة إرهابية، واستخدام حساب على شبكات مواقع التواصل الاجتماعي لارتكاب جريمة يُعاقَب عليها قانونًا من شأنها تهديد أمن وسلامة المجتمع.

أُلقِيَ القبض على أمير أمام لجنة انتخابية بمحافظة القليوبية يوم الأحد 21 أبريل، بعد أن حاول إبلاغ القاضي رئيس اللجنة بمخالفاتٍ فاضحة كانت تُرتَكَب أمام اللجنة، من قبيل توزيع كوبونات وكراتين مواد غذائية قام بتصويرها على هاتفه المحمول. وبدلًا من أن يُسمَح له بمقابلة القاضي، أُلقِيَ القبض عليه وحجزه بقسم القليوبية تسعة أيام حتى عرضه أمس على النيابة.