بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

ساحة سياسية

هتفوا :احنا في أزمة مع القضاة

“المحامين” تقرر تعليق العمل في جميع المحاكم ردا على حبس “محامي مطروح”

قرر مجلس النقابة العامة للمحامين تعليق العمل والحضور أمام محاكم الجنايات وتحقيقات النيابة العامة في كافة أنحاء الجمهورية كخطوة أولى، اعتباراً من اليوم الخميس، لأجل غير مسمى وذلك احتجاجا على الحكم الصادر أمس بحبس عدد من محاميي مرسى مطروح لمدة عامين بتهمة الاعتداء على موظفي المحكمة.

كما قرر النقابة الدعوة إلى اجتماع طارئ ومشترك لمجلس النقابة العامة مع النقباء الفرعيين غداً الجمعة لمناقشة اتخاذ ما يراه مناسبًا من إجراءات من مسارات قانونية بشأن جلسة نظر الطعن بالاستئناف على الحكم الصادر بحق الزملاء والمحدد لنظره جلسة الأحد المقبل والنظر في ما يتعين اتخاذه من إجراءات واجبة حيال عدم التعامل مع هذه الأزمة بالحياد اللازم في إجراءات التحقيق والمحاكمة، ومصادرة كافة حقوق الدفاع وطلباته فيها تحقيقًا ومحاكمة، وبما يحفظ كرامة جموع المحامين ، وأخيرا النظر في دعوة الجمعية العمومية للمحامين لانعقاد طارئ. وعقب الحكم احتشد عددا من المحامين في محكمة مطروح ورددوا الهتافات التضامنية مع زملائهم وهتفوا :احنا في أزمة مع القضاة.

كانت محكمة مرسى مطروح، قد قررت في جلستها أمس الأربعاء، خلال نظر قضية “محامي مرسى مطروح”، الحكم على المحامين بالحبس سنتين مع الشغل، وذلك في اتهامهم بالتعدي على موظفي المحكمة.

وسبق أن أكد نبيل عبد السلام، عضو مجلس النقابة العامة للمحامين ومقرر لجنتيِّ الحريات والنقابات الفرعية، وعضو فريق الدفاع عن محامي مرسى مطروح، أن كافة الأدلة الخاصة بقضية محامي مرسي مطروح، تشير إلى براءتهم من الاتهام، وأنه قد تم التعدي عليهم وليس العكس.

ونوه أنه طالب خلال مرافعته من المحكمة أن تجري معاينة لمكان الواقعة، خاصة وأن القاعة محل الواقعة أسفل قاعة نظر القضية وكذلك استراحة المستشارين، التي قيل أن عضو يسار الدائرة شاهد منها أحد الأشخاص يقوم بالتعدي والضرب وبعثرة الأوراق وتبين أنه يقصد المحامي وائل رشدي، مشيرًا إلى أنه هناك استحالة في أن يتمكن الموجود في الاستراحة أن يشاهد ما يحدث في غرفة المداولة محل الواقعة.

وتابع: «طلبنا المعاينة ومشاهدة الكاميرات لإثبات عدم صحة ما نسب للمحامين المتهمين جميعا سواء فيما جاء بمذكرة عضو يسار الدائرة أو أقوال المجني عليهم او التحريات».
واختتم مشددًا: “لن نترك كل الإجراءات القانونية للدفاع عن حقوق محامي مطروح ولن نتنصل من مسئوليتنا تجاهم ولن نخذلهم، لأنهم أصحاب حق شاهدناه في فيديو الواقعة، وأنهم المعتدي عليهم لا المعتدين”.