بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

النبراوي يطالب بإعلان نتيجة الاستفتاء.. ونقابات فرعية تدين البلطجة

طالب المهندس طارق النبراوي نقيب المهندسين بإسم 25 ألف مهندس حضروا الجمعية العمومية بإعلان نتيجة الجمعية العمومية غير العادية للمهندسين فوراً، فيما أرسلت عدد كبير من النقابات الفرعية بيانات تأييد النبراوي وإدانة لأعمال البلطجة التي نظمها حزب مستقبل وطن في الجمعية العمومية غير العادية.

كان الحزب الذي يعد الذراع الرئيسي للسيسي قد تعهد بالملاحقة القانونية لكل من يتهمه بارتكاب أعمال بلطجة، بينما قال النائب العام أنه سيحقق في البلاغات المتبادلة بين أطراف النزاع رغم أن العالم كله شهد صوت وصورة أنصار “مستقبل وطن” وهم يعتدون على المهندسين وإرادتهم جهرًا وعلانية، ويخشى نقابيون أن يكون النظام يعد لإدخال نقابة المهندسين مرة أخرى في نفق الحراسة المظلم للتخلص من رموز تيار الاستقلال النقابي خاصة أنه من المتوقع أن يتلقى أنصاره هزيمة جديدة في انتخابات التجديد النصفي لمجلس النقابة المقرر إقامتها بعد شهرين، ويربط سياسيون بين فزع النظام من هزيمته في الصحفيين ثم المهندسين وبين الانتخابات الرئاسية المقبلة.

ويؤكدون أن النظام حاليًا لا يهمه سوى إرسال رسالة واحدة للشعب المصري مفادها.. مستمرون بالحكم بالقوة والبلطجة، ونقابة المهندسين بروفة صغيرة للمشهد الكبير.