بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

ملايين العاملين بأجر ينتظرون تطبيقه.. الحد الأدنى للأجور يصل إلى الصحفيين والإداريين بـ”مجلة العمل”

قرر وزير العمل حسن شحاتة، رفع الحد الأدنى لأجور الصحفيين والإداريين بمجلة” العمل” إلي 6000 جنيه بدلاً من 3500، مع راتب شهر مايو الجاري، بحسب الموقع الرسمي للوزارة. العمل يرأس مجلس إدارتها وزير العمل، وتصدر عن جمعية نشر الثقافة لوزارة العمل.

وكان المجلس القومي لتنظيم الأجور، أصدر في أبريل الماضي، قرارًا برفع الحد الأدنى لأجور العمال الخاضعين لقانون العمل رقم 12 لسنة 2023 (عمال القطاع الخاص وقطاع الأعمال) من 3500 إلى 6000 جنيه شهريًا، شاملة كافة عناصر الأجر، متضمنًا حصة صاحب العمل في الاشتراك التأميني.

قرار الحد الأدنى للأجور استثنى المنشآت متناهية الصغر، التي يقل العدد بها عن 10 عمال، الاستثناء شمل أيضًا فتح باب التظلمات، لمدة 3 أشهر، لأصحاب العمل بعدم الالتزام بالقرار، شريطة تقديم المستندات الدالة على ما يثبت تعذر التزامهم بالقرار، على أن تحيلها لجنة التظلمات لمديرية القوى العاملة لتقييمها قبل اتخاذ قرار الاستثناء.

تعليقًا على تطبيق قرار الحد الأدنى للأجور بجريدة العمل، تحدث مصدر نقابي لـ«بوابة الاشتراكي» مشيرُا إلى أهمية أن تقوم وزارة العمل بمتابعة حقيقية لتطبيق الحد الأدنى للأجور، وأن تعلن لجنة التظلمات عن معايير استبعاد أصحاب الأعمال من تطبيق الحد الأدنى للأجور، وأن يتاح للعمال التظلم في حال استبعادهم من تطبيق القرار، وإلا يعتبر قرار الحد الأدنى مجرد حملة دعائية، قبل مؤتمر جنيف لمنظمة العمل الدولية، المقرر الشهر المقبل.