بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

ضرب مجند وتعذيبه وتلفيق قضية له على يد الداخلية

كريم بيومي يوسف – مجند بمكتب تعبئة مركز قليوب المحطة، قبض عليه مخبرين قبض عشوائي أثناء مشاجرة بمحطة قليوب منذ عدة أيام. وبرغم أنه أظهر كارنيه الجيش إلا أنهم مزقوه وقاموا بضربه ضرباً مبرحاً لدرجة أن آثار الضرب والتعذيب بادية على وجهه وجسده برغم مرور أربعة أيام على الواقعة.
 
وعندما أبلغت أسرته الشرطة العسكرية نفوا وجوده لديهم مرتين، فتجمهر أهالي منطقته وشهود الواقعة أمام قسم قليوب وقاموا أخيراً بتسليمه للشرطة العسكرية أمس الأحد، وبالطبع عليه آثار تعذيب مبرح، فأحالته الشرطة العسكرية لمستشفى قليوب العام لعمل تقرير طبي بحالته والذي أعزى الإصابات التي بجسده ووجهه جراء ضرب ومشاجرة بالمنطقة.

ولتبرئة ساحتهم، قام ضباط المباحث باتهامه بالتعدي عليهم وتهريب تاجر مخدرات ومحاولة اقتحام القسم. واليوم حكم عليه باستمرار حبسه 15 يوم بدلاً من التحقيق مع قوة القسم، الذين يصفهم أهالي المنطقة بالسفاحين، ومازال التعذيب مستمراً في قسم قليوب.