بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

مئات من المعارضين والمثقفين والنشطاء يرفضون المحاكمات العسكرية للإخوان

وقع المئات على بيان يرفض تحويل عشرات من قيادات جماعة الإخوان المسلمين إلى المحاكم العسكرية ويندد بالحصار المفروض على أيمن نور المعارض الليبرالي المحبوس في قضية تزوير توكيلات حزب الغد. أكد البيان أن هذا الهجوم الأخير على المعارضة يعكس النية البيتة لدى السلطة على تأبيد حكمها، ويتطلب تضافر كل القوى لمواجهة هجوم الدولة.

من الموقعين على البيان الدكتور عزيز صدقي رئيس الوزراء الأسبق، وعدد من المفكرين والكتاب والشعراء والمثقفين والباحثين الكبار كطارق البشري وحسن حنفي وعبد الوهاب المسيري ونادر فرجاني وسلامة أحمد سلامة وفهمي هويدي وصافيناز كاظم وصنع الله إبراهيم وبهاء طاهر وأسامة أنور عكاشة ومحفوظ عبد الرحمن وعلاء الأسواني وأحمد فؤاد نجم ومحمد السيد سعيد وحسن نافعة ومصطفى كامل السيد وضياء رشوان وعمرو الشوبكي.

وقع على البيان أيضا عدد من الصحفيين البارزين كمجدي مهنا وعبد الحليم قنديل وإبراهيم عيسى وعبد الله السناوي ويحيى قلاش وجمال فهمي وإبراهيم منصور وأحمد طه النقر. كما وقع كتاب وسياسون معارضون من مختلف التوجهات كحسين عبد الرازق وفريدة النقاش وأبو العز الحريري وعبد الغفار شكر وجودة عبد الخالق وحسام عيسى وحلمي شعراوي وجورج إسحق وأحمد بهاء الدين شعبان ومجدي أحمد حسين ومجدي قرقر وعصام سلطان وكمال أبو عيطة ومحمد الأشقر وكمال خليل وصلاح عدلي.

ومن الموقعين عدد من أساتذة الجامعات من بينهم الدكاترة يحيى هاشم حسن فرغل وعمرو دراج وأحمد الأهواني وأمينة رشيد وخالد فهمي ومحمد أبو الغار وعبد الجليل مصطفى وهبة رءوف. هذا بالإضافة إلى نشطاء مجتمع مدني وحقوق إنسان من بينهم بهي الدين حسن وعايدة سيف الدولة وأحمد سيف الإسلام حمد وحافظ أبو سعدة وحسام بهجت وسوزان فياض وماجدة عدلي.

ومن الفنانين وقع المخرج الكبير يوسف شاهين والمخرج خالد يوسف والفنان عبد العزيز مخيون. هذا بالإضافة إلى توقيعات عدد من أعضاء البرلمان هم حمدين صباحي وسعد عبود ومحمد عبد العليم داود وعبد الفتاح حسن.