بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

ملحمة اعتصام الضرائب العقارية

« السابق التالي »

6. الوقفة الاحتجاجية (24/9/2007) الضرائب العقارية بمحافظة الدقهلية

اعتصم نحو ١٠٠٠ موظف بالضرائب العقارية بالدقهلية أمام إدارة الضرائب العقارية بالمنصورة، ووسط “إسطبل” للمواشي تابع لسوق الشيخ حسنين احتشدوا، احتجاجا علي تدني أوضاعهم المالية، واستمرار فصلهم عن وزارة المالية وتبعيتهم للمحليات، وردد المتظاهرون هتافات: “واحد اثنين وزير المالية فين” و”يا رئيس الجمهورية، نظرة عطف للعقارية”، و”يا نظيف يا نظيف عايزين نعمل في مكان نظيف”. وتقدم المظاهرة/ مكرم لبيب عبد السيد رئيس اللجنة النقابية، وجمال محمود عويضة- أمين عام اللجنة النقابية، ومنصور الحسيني- أمين الصندوق، صلاح محمد عبد السلام- نائب رئيس اللجنة، على السعيد محمد حسن- الأمين العام المساعد ونجلاء فتحي عبد العزيز، محمود عبد العظيم سلام ومحمد السيد عبد الرحمن والسيد محمد إبراهيم رزق أعضاء مجلس الإدارة وممدوح الشامي وعماد شعبان وأيمن السيد على أبو عنزة وعبد الغنى السيد عباس ومحمود قاسم وكريمة علوي والسيد الحديدي وأكد المتظاهرون أنه في حالة عدم الاستجابة لمطالبهم سينظمون إضرابا عاما يبدأ يوم ٣٠ سبتمبر2007 بالمحافظة تتبعه اعتصامات متتالية في محافظات أخري ثم تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة المالية يوم 21/10/2007 ومقر الاتحاد العام لنقابات وعمال مصر يوم 13/11/2007 ثم رئاسة مجلس الوزراء يوم 3/12/2007 وذلك للحصول على مطلب وحيد وهدف واحد هو تحقيق (العدالة الاجتماعية التي تتمثل في المساواة بزملائهم في مصلحة الضرائب العقارية بالقاهرة من الناحية المالية والإدارية والفنية) والابتعاد عن تسويف رئيس المصلحة الذي يدعى بأن القانون الجديد سوف يحل جميع مشاكل العاملين في الضرائب العقارية فلسنا معنيين بهذا. القانون فالقانون له بعد آخر ورؤية أخرى في ذهن وزير المالية والحكومة, حيث أننا نقلنا بقرار إلى وزارة الحكم المحلى القرار 136، 137 لسنة 1974 ولا نحتاج إلا لقرار بالعودة إلى الوزارة الأم ولسنا في احتياج قانون.وكان لهذه الوقفة الاحتجاجية الأثر الكبير بعد ذلك في دوران العجلة وانتزاع الخوف من قلوب الموظفين الذي كان يقبع داخلهم طوال ثلاثون عاما مضت وكما يقولون أن مشوار الألف ميل يبدأ دائما بخطوة ونجحنا كلجنة نقابية في محافظة الدقهلية أن نجتاز هذا الحاجز ونقفز بالزملاء إلى مراحل متقدمة في محاولة الحصول على حقوقهم المسلوبة. والملاحظ ان هذه اليوم شهد موقفا محترما للأمن الذي قام بتأمين الوقفة بشكل ممتاز وحضاري وكذلك التغطية الإعلامية من قلب الحدث أول بأول وخصوصا الصحف المستقلة(الدستور- المصري اليومـ البديل ـ الوفد ـ صوت الأمة) ,,,,,,,,

« السابق التالي »