بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

بيان طلاب جبهة طريق الثورة بجامعة القاهرة

اقتحامكم لن يمر.. سنحاسبكم

جبهة ثوار

محمد رضا..عمر أسامة.. وياترى من التالي؟!

تستمر انتهاكات الداخلية للحرم الجامعي فى أبشع وأقبح أشكاله، فماذا أكثر من أن يُقتل طلاب العلم في جامعاتهم؟!

بدأت قذارة النظام بقتل محمد رضا طالب كلية الهندسة داخل حرم كليته بخرطوش الداخلية في يوم 28 نوفمبر 2013 وإصابة العشرات، واستمر انتهاك الحرم الجامعي حتى قتلت قوات الداخلية عمر أسامة طالب كلية التجارة الشعبة الإنجليزية وأسقطت حوالي ثلاثين مصاباً، وألقت القبض على اثنين وأربعين طالبا عشوائياً، واتهمتهم بالجرائم التي ارتكبتها من قتل وشروع في قتل، وأضافت إليها تهم التجمهر والبلطجة وحيازة سلاح والانتماء لجماعة الإخوان المسلمين في ترجمة واضحة لهجوم تحالف السلطة بضراواة على الثورة المصرية بموجاتها واتهام كل من يعارض النظام بالإرهاب والخيانة.

أتى ذلك في سياق الاستقرار المزعوم الذي قامت السلطة بالدعاية لة بعد الاستفتاء على دستور العسكر، والذي دفعت ثمنه دماء طلاب الجامعة وحريتهم. إن هذه الهجمة الشرسة على الحركة الطلابية ستُقاوم بنضال قوي ومستمر، ولن يؤثر إرهاب الدولة في الحراك الطلابي مهما بلغت وحشيته ولن يرهبنا تواجد الداخلية داخل الحرم.

رسالة إلى وزير الداخلية الحالي، ومن سبقوه ومن سيشغلون هذا المنصب ويحاولون قمع الحركة الطلابية في مصر: لن تفلتوا من العقاب على جرائمكم وسنحاسبكم.

لن نعود إلى الصمت بعد قيام ثورة الشعب نهائياً، ولن يطول بقاء قوات الداخلية داخل جامعتنا؛ الجامعة للطلاب وليست ثكنة لقواتكم.

كما ندعو اتحادات الطلاب الثورية، والتي عهدنا منها دائماً الوقوف في وجه كل انتهاكات النظام لحقوق الطلاب، للتحرك سوياً على أرض الجامعة ولتنظيم فعالية لإثبات الطلاب في وجه كل ظالم.

الإرهابي أبو درع وشومة.. اللي مسمّي نفسه حكومة
يسقط حكم العسكر.. عاش نضال الطلاب

طلاب جبهة طريق الثورة بجامعة القاهرة
20 يناير 2014