بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

بيان النقابة العامة المستقلة للعاملين بهيئة النقل العام وشركة أتوبيس القاهرة الكبرى

تعلن النقابة العامة المستقلة للعاملين بهيئة النقل العام وأتوبيس القاهرة الكبرى، رداً على رئيس الاتحاد العام للعمال مصر المعين بصفة تيسير الاعمال، انه ليس له الحق فى رفع المذكرة لرئيس الوزراء وإلى وزير المالية بعدم التعامل مع النقابة المستقلة كعمال هيئة النقل العام وأنه موجود اصلا لتيسير الأعمال وليس لاتخاذ قرارات ضد النقابات المستقله وأنه عميل النظام السابق.

وإن النقابة المستقلة وجميع النقابات المستقلة تم انشائها بناء على الاتفاقية رقم 87 ، 98 لمنظمه العمل الدولية بشأن الحريات النقابية وأننا بصدد ارسال ذلك إلى منظمه العمل الدولية ضد رئيس الاتحاد، وليس له الحق في وقف أي حسابات للنقابة المستقلة بالهيئة لأنه ليس له شأن فى ذلك وأننا لا نتعامل بقانون 35 وفى انتظار قانون الحريات النقابية، ونطالب السيد رئيس الوزراء بسرعه إصدار القانون لكي يخرس كل الألسنه لأن النقابات المستقلة هي الحمايه الأصلية للعمال وليس الاتحاد الذي يأخذ اموالنا بدون الدفاع عن حقوق العمال ولا يعطي أي ميزة لهم.

وبالنسبة لنقابة النقل البري الذي ظهر رئيسها في الإعلام المرئي والمسموع والمقروء بأنه مع العمال وتم عمل أكثر من تصريح متضارب بأنه صاحب الفضل في فك الاضراب مرة و القيام بالاضراب مرة، إنه ليس له صفه في هيئة النقل العام ولا يعرفه أحد من عمالها وأنه يأخذ أموال العمال ولا يعطي لهم أي مميزات وليس له الحق في التكلم بأسماء العاملين بهيئة النقل العام.

النقابة العامة المستقلة للعاملين بهيئة النقل العام
4-10-2011