بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

بيان الطلاب الاشتراكيين الثوريين بجامعة حلوان

ليس حداداً.. بل اضراب عاااااام

مر عام على الثورة ولم تحقق أي من مطالبها، ومازالت مسرحية محاكمة مبارك الهزلية وما زال رموز النظام يتحكمون في الداخلية وباقي مؤسسات الدولة.

لم يعد من المحتمل أن يقتل كل يوم ثائر، ولا نكاد نخرج من مذبحة حتي نصدم بأخرى.

والقاتل مجهول بل والأدهى أن تصبح الضحية جاني، فالأقباط قتلوا عساكر الجيش.. والثوار يريدون اقتحام الداخلية… والفتاة التي تمت تعريتها تشوه ويخاض في عرضها… واخيرا أبطال الأولتراس يقتلون بكل خسة ووحشية امام أعين الداخلية.

قُتِلوا لأنهم هتفوا باسقاط العسكر… قُتلوا لأنهم وقفوا مع الثوار في الميدان وحاربوا من أجل الحرية ضد من سلبوها منا سنين وسنين ويريدون الاستمرار في سرقتها، إن ما يحدث الآن إنما هو جريمة منظمة لوأد الثورة وإعادة النظام على جثة الثوار.

اليوم لا مكان للتردد فصمتك يعني مزيد من الشهداء وهزيمه للثورة وفشلها.. اليوم لم يعد أمامنا إلا الاضراب العام في كل ربوع مصر لوقف نزيف الوطن، اضراب عن الدراسة وعن دفع المصاريف لن نحضر محاضرتنا بل سنتظاهر ونعتصم في جامعاتنا، وندعو كل طلاب مصر الاحرار للاضراب حتى تحقيق المطالب الآتية:

* تنحي المجلس العسكري فوراً وتسليم السلطة لرئيس منتخب.
* إقالة حكومة الجنزوري وتشكيل حكومة ثورية تحقق مطالب الثورة.
* محاكمة كل المتورطين في قتل الثوار من العسكر ومن الداخلية.
* اقالة النائب العام.

النصر للثورة.. والمجد للشهداء
الطلاب الاشتراكيون الثوريون – جامعة حلوان