بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

بيان طلاب المدارس الاشتراكيين الثوريين

تضامناً مع طلبة جامعة الإسكندرية

في ظل ما نواجهه من عودة لأساليب القمع وانتزاع حق ممارسة الطلاب للنشاط السياسي داخل الجامعة، تم فصل الطالبين أسامة يحيى ومحمد عبد السلام، ومازال الطالبان حكيم عبد النعيم ومحمود مصطفى أبو حديد يواجهان عقوبة الفصل والإدارة لم تُعلن حتى الآن مصيرهما وذلك كله بتهمة “ممارسة نشاط بدون إذن الإدارة”.

لذلك نعلن نحن طلاب المدارس الاشتراكيون الثوريون تضامننا الكامل مع مطالب الطلبة المُتمثلة في:

  • إسقاط اللائحة الطلابية الصادرة من وزير التعليم العالي.
  • تطهير الجامعة من المسئولين الأمنيين وبشكل خاص رشدي زهران نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب والمسئول الأول عن نهب ميزانية تطوير التعليم.
  • كفالة حرية الممارسة السياسية وحرية تشكيل مجموعات سياسية بدون تدخل الإدارة.
  • إلغاء العقوبة التعليمية وإستبدالها بعقوبة تأديبية بعيداً عن مستقبل الطلاب التعليمي.
  • عودة الطلاب المفصولين إلى الدراسة فورا.

مازال النظام القديم قائما ومازال النضال مُستمرا.
عاش كفاح الطلاب.

طلاب المدارس الاشتراكيون الثوريون