بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

بيان الاشتراكيين الثوريين

بأمر صندوق النقد النظام.. النظام يعتصر الفقراء ويضاعف أسعار تذاكر المترو

قبل أن تنتهي زيارة بعثة صندوق النقد، لم يتردد النظام في تقديم فروض الولاء والطاعة ورفع أسعار تذاكر مترو الأنفاق من 2 جنيه لتصل من ثلاثة إلى سبعة جنيهات.

350% زيادة في دفعة واحدة لسعر خدمة لا يمكن الاستغناء عنها لملايين الفقراء.

لم ينتظر النظام الذي لا يتردد في توجيه الضربات يوميًا للفقراء والكادحين حتى بدء العام الجديد وبدء تطبيق الموازنة العامة، وحتى لم ينتظر مرور شهر رمضان دون السطو على الفقراء، متذرعا في ذلك بأسعار تذاكر المترو في دول العالم، دون أن ينظر إلى مستويات الأجور في تلك الدول، والتي تمثل أضعاف أجور المصرييين.

الهجوم الجديد الذي يشنه النظام اليوم لازال في بدايته، فبطبيعة الحال سيؤدي رفع أسعار تذاكر المترو لرفع أسعار باقي المواصلات كنتيجة أولى. لتأتي بعد بداية العام المالي الجديد مطلع يوليو القادم بطفرة جديدة في الأسعار نتيجة ما تتضمنه الموازنة العامة من زيادة في أسعار الوقود وزيادة في أسعار الكهرباء والمياه والغاز وسائر الخدمات والمرافق.

وإذ يستمر النظام في هجماته المتتالية على مستوى معيشة الفقراء والكادحين لا يبقى سوى النضال طريقا واحدا في مواجهة سياسات الإفقار والاضطهاد التي لا يحاول النظام حتى تبريرها، بل فقط يحاول إزالة آثارها من على النخبة الحاكمة من قضاة وضباط شرطة وجيش ووزراء ومسؤولين ليدفع الفقراء وحدهم ثمن تلك السياسات.

إن تضامن الفقراء والكادحين وتطوير قدرتهم على المقاومة والنضال هو السبيل الوحيد لمواجهة تلك السياسات والدفاع عن الحق في حياة كريمة.

الاشتراكيون الثوريون
١١ مايو ٢٠١٨