بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

بيان الاشتراكيين الثوريين

كل الدعم للأطباء في نضالهم من أجل تحسين الخدمات الصحية

الاشتراكيون الثوريون

تدعم حركة الاشتراكيين الثوريين أطباء مصر في نضالهم من أجل مطالبهم المشروعة الهادفة للارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين المصريين من قبل الدولة.

وإذ كان موقف الحركة الواضح والمعلن من الإضراب العام لأطباء مصر هو الدعم والمساندة والمشاركة في كل الفعاليات التي تدعو فيها اللجنة العامة لإضراب الأطباء القوى السياسية للمشاركة – وهو الإضراب الذي بدأ في الأول من أكتوبر الماضي واستمر لمدة 82 يوم من أجل تحقيق 3 مطالب أساسية في سبيل تحسين منظومة الصحة المصرية، وهي رفع ميزانية الصحة لحد أدنى 15% من الموازنة العامة للدولة، وإقرار قانون كادر مالي وإداري للفريق الطبي، وتأمين المستشفيات، وإقرار قانون لتغليظ عقوبة الاعتداء عليها – فإننا نستمر على نفس الموقف ونعلن التأييد والمشاركة في المسيرة التي دعت لها حركة أطباء بلا حقوق اليوم من مقر النقابة العامة للأطباء (دار الحكمة) إلى مجلس الشورى، وهي المسيرة التي ترفع مطالب الإضراب الثلاثة التي لم يتم تحقيقها حتى اليوم رغم وضوح أهميتها بل وجوب تحقيقها لتحسين المنظومة الصحية في مصر.

وتستنكر حركة الاشتراكيين الثوريين الاتجاه العام للحكومة المصرية في التباطؤ والتراخي في الاستجابة لمطالب الأطباء، وعدم الاهتمام بالمنظومة الصحية والقائمين عليها، وهو ما يعد استكمالا للصورة العامة التي تؤكد عدم اهتمام النظام القائم بأن يحصل عامة المواطنين على حقوقهم في الخدمات المختلفة الواجبة على الدولة من صحة وتعليم وسكن وأجر مناسب مقابل وظيفة ملائمة وغيرها من الحقوق.

واليوم إذ يعود الأطباء لاستكمال رحلة نضالهم من أجل تحقيق مطالبهم المشروعة بهذه المسيرة المعلن عنها بعد استراحة محارب قصيرة منذ 21 ديسمبر 2012 وهو اليوم الذي تم فيه تعليق إضراب الأطباء الأخير فإننا ندعو كافة فئات الطاقم الطبي بجانب الأطباء وأيضا عموم المواطنين لمساندة الأطباء ومشاركتهم في رحلة الدفاع عن حقهم في الحصول على خدمات صحية مميزة من منظومة صحية لائقة تعكس أن للمواطن وصحته وحياته ثمنا في الوطن.

عاش كفاح أطباء مصر..

الاشتراكيون الثوريون
18 مارس 2013