بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

طلاب

للمطالبة بالإفراج عن زملائهم المعتقلين

إضراب طلاب «هندسة الزقازيق» يدخل يومه الثاني

دخل اليوم الأحد إضراب طلاب هندسة الزقازيق يومه الثاني وسط إقبال متصاعد من جموع الطلاب، ورغم دعوات أعضاء هيئة التدريس للطلاب بضرورة دخول الامتحانات، إلا أن غضب الطلاب لايزال متأججا، وتمثل في تمزيق طلاب قسم “التشييد” بالكلية لأحد بيانات الإدارة الداعي إلى فض الإضراب، فيما انتشرت الدعوات لمواصلة الإضراب والتي تم إطلاقها تضامنا مع طلاب كلية الهندسة المعتقلين (محمد عبد الشكور وعمرو الجندي ومحمد سمير وبلال الكومي وعمرو حجاج)، وللمطالبة بوقف الاعتداءات الممنهجة على طلاب هندسة، وضرورة التعاقد مع شركة أفراد للأمن المدني من أجل وقف تلك الاعتداءات، وتقديم اعتذار رسمي من رئيس الجامعة عنها، وللرد على الممارسات العنيفة ودخول قوات الأمن المركزي للحرم الجامعي أمس السبت.

وشهد اليوم أيضاً ولأول مرة إعلان طلاب كليات (طب بشري وصيدلة وعلوم وتجارة وتربية) تضامنهم مع طلاب هندسة، وتنظيم مسيرات طافت أنحاء الجامعة مطالبة بالحرية للمعتقلين ومنددة بسياسات وزارة الداخلية القمعية، وبأحداث العنف والموقف المتخاذل من إدارة الجامعة بشأن التعامل مع الأزمة الراهنة.