بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

معرض طلابي لإحياء ذكرى «مجلس الوزراء» بجامعة الزقازيق

نظم الطلاب الاشتراكيون الثوريون بجامعة الزقازيق أمس الخميس معرضاً لإحياء الذكرى الثانية لأحداث مجلس الوزراء، ديسمبر 2011.

ضم المعرض العديد من الصور واللوحات التي تفضح فض قوات الجيش لاعتصام مجلس الوزراء، مما أسفر عن وقوع المئات من المصابين والعديد من الشهداء، بالإضافة إلى الاعتداء الغاشم على المعتصمين السلميين وسحل وتعرية المتظاهرات.

وخلال المعرض خاض الرفاق الاشتراكيون الثوريون مناقشات ساخنة مع الطلاب المشاركين بالمعرض حول الموقف المتخاذل لجماعة الإخوان المسلمين في ذلك بشأن أحداث فض الاعتصام، والتأكيد على أن نفس السياسات القمعية التي تعاني منها جماعة الإخوان المسلمين ما هي إلا امتداد واضح وصريح لتلك السياسات التي وافقوا عليها وغضوا الطرف عنها إبان سيطرة التيار الإسلامي على مجلس الشعب، وهي نفس السياسات التي طالما انتهجوا مثلها بحق العديد من المتظاهرين والغاضبين على حكم محمد مرسي.

فيما تأتي الذكرى الثانية لأحداث مجلس الوزراء وسط عودة متوحشة للدولة الأمنية ومؤسساتها القمعية (الجيش والشرطة والقضاء) ومحاولاتها المستمرة والمستميتة للتنكيل بالأصوات المعارضة وإخراسها، والمحاولات الفاضحة لتمرير دستور قمعي لا يختلف عن دستور جماعة الإخوان المسلمين.