بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

قضية فساد في المعهد التكنولوجي العالي بالعاشر من رمضان

حصل الطلاب الاشتراكيون الثوريون بالمعهد التكنولوجي العالي بالعاشر من رمضان على ملفات قضية فساد خاصة بأرض المعهد الذي كان يرأسه مصطفى ثابت (ابن عم سوزان زوجة المخلوع).

في البداية قدم الأستاذ أمين موافي، وهو موظف في الشئون الإدارية بالمعهد، دعوى قضائية إلى النيابة وتم حفظ القضية بدون تحقيق، ومن ثم قدم القضية إلى القضاء وحصل المتهمين على البراءة من أول جلسة لأن خصمه من أصحاب النفوذ القوية وحصل على الطعن من خلال التفتيش القضائي.
 
والقضية هى أن تم بيع أرض مساحتها 73 ألف متر مربع وما عليها من مباني تابعة للمعهد لصالح جامعة العاشر الخاصة التي يمتلكها أفراد من إدارة المعهد، مثل محمد سيد عثمان وهو وكيل المعهد سابقاً ونائب رئيس الجامعة حالياً.
 
و العقد موقع بتاريخ 18 سبتمبر 2009 وكان حينها محمد سيد عثمان يشغل منصب وكيل المعهد، وموقع على العقد بصفته نائباً لرئيس الجامعة, مع العلم أنه اصبح نائب رئيس الجامعة فى تاريخ 10 مارس 2010. كما حصل الطلاب الاشتراكيون الثوريون على مستند آخر يوضح مساهمته بمبلغ 200 ألف جنيه مصري في الجامعة، مما يدل على تربحه من بيع أراضي المعهد لصالح الجامعة.

شهد اليوم الاثنين جلسة الطعن في القضية بمحكمة بلبيس، لكن تأجيل القضية إلى جلسة الخميس 27 سبتمبر الجاري.

وفي سياق متصل، قام الطلاب الاشتراكيون الثوريون بتدشين حملة “أرض المعهد خط أحمر” لتوعية الطلاب بخطورة القضية لأن أراضي المعهد ليست ملك أفراد.