بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

طلاب الأزهر يطالبون بالإفراج عن زملائهم المعتقلين

إسراء كامل، محمود جمال، عمرو الشاذلي، صالح إبراهيم، عمرو هنداوي، وابن أجيار البخاري، ست طلاب كانوا شرارة حراك طلابي جديد بجامعة الأزهر. الستة الذين اعتقلوا يوم الجمعة على خلفية أحداث العباسية – قبل أن يُفرج عن الطالبة إسراء فجر اليوم – كانوا بمثابة شرارة دعت طلاب الجامعة إلى الإسراع بتنظيم وقفات للتضامن مع زملائهم المعتقلين والمطالبة بالإفراج الفوري عنهم لا سيما وأن امتحانات بعضهم تبدأ في غضون أيام قليلة؛ فهم مهددون بضياع سنة كاملة من دراستهم مالم يتم الإفراج عنهم.

نظم الطلاب، مساء أول أمس 5 مايو، مسيرة بالمدينة الجامعية شارك فيها حوالي ألفي طالب طالبوا بإسقاط حكم العسكر وحمّلوا شيخ الأزهر مسئولية سلامة الطلاب المعتقلين مطالبين بالإفراج الفوري عنهم. كما نظم مئات الطلاب، أمس 6 مايو، مسيرة طافت بالجامعة مطالبة بالمطالب ذاتها، قبل أن يصعد وفد من الطلبة للقاء رئيس الجامعة ليكتشفوا غيابه عن الجامعة، فالتقاهم مدير أمن الجامعة ووعدهم بالحصول على رد من رئيس الجامعة في خلاص نصف ساعة، وانتظر الطلاب رد الرئيس بلا جدوى مما دعاهم إلى الخروج بمسيرتهم إلى طريق الأوتوستراد ليقوموا بقطعه قبل أن يفتحوه مرة أخرى ويواصلوا مسيرتهم عليه ثم يعودوا إلى الجامعة.

ورفع الطلاب العديد من اللافتات المنددة باعتقال المتظاهرين والاعتداء على النساء وحرمة المساجد، كما رددوا العديد من الهتافات من بينها "محمود دكتور محمود دكتور يرفض الحكم الديكتاتور" و"سيبوا الورد يفتح سيبوا، عمرو زميلنا ومش هنسيبه" و"حمدي بدين يا حمدي بدين فين الرحمن وفين الدين" و"اصحى يا طالب مصر يا مجدع وافهم دورك في الكلية، مهما تذاكر مهما هتتعب لا مستقبل بلا حرية، ولا حرية في حكم العسكر يسقط يسقط حكم العسكر". شارك بالوقفات طلاب الإخوان المسلمين و6 أبريل وجبهة طلاب الأزهر وحركة أزهريون بلا حدود كما شهدت الوقفات مشاركة من اتحاد طلاب الجامعة.