بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

طرد عمرو موسى من جامعة أسيوط

"تمام العاشرة والنصف!" كان هذا هو الموعد الذى حددته إدارة جامعة أسيوط لندوة بعنوان "الرؤية المستقبلية بعيون رؤساء مصر المحتملين" والتى استضافت فيها السيد عمرو موسى "وزير الخارجية الأسبق والأمين العام السابق لجامعة الدول العربية، والذى تأخر بدوره نحو ثلاث ساعات كاملة .

كانت البداية عبارة عن دعوة أطلقها بعض الشباب على فيسبوك للحشد من أجل طرد عمرو موسى من جامعة أسيوط تحت عنوان "عمرو موسى بره، أسيوط دى حرة" وتجمع الشباب عند مبنى الجامعة الإداري ودخلوا القاعة التى ستشهد اللقاء. بينما اصطف نحو 20 من مؤيدى عمرو موسى فى انتظار قدومه عند مدخل الجامعة.

وفى تمام الواحدة ظهراً دخل عمرو موسى القاعة وسط حضور متوسط من طلبة الجامعة. وبدأ لقاؤه بعزف النشيد الوطنى، وبعدها مباشرة بدأ الشباب بالهتاف "تحيا مصر" "عمرو موسى بره بره، أسيوط بلدنا دى بلد حرة"، وتشارك الشباب بالهتاف والتجمع فى أحد أركان القاعة ورفعوا صوراً ولافتات توضح علاقته بالنظام السابق –والحالي- ومواقفه من الجامعة العربية وإسرائيل. الأمر الذى دفع بعضاً من مؤيديه إلى محاولة الاحتكاك بالشباب أثناء الهتاف، ولكن لم يأخذ الأمر دقائق حتى قام بعدها شباب الثورة بمغادرة القاعة والهتاف عند مدخل المبنى وسط تأييد واسع من موظفي المبنى الجامعة، مما دفع الشباب للعودة مرة أخرى إلى القاعة والتجمع فى منتصفها والهتاف بشدة ضد عمرو موسى الذى بدا بارداً غير متأثر بما يحدث وأن قام أحد الجالسين على المنصة بمحاولة تهدئة الأوضاع عن طريق النصائح التى قوبلت باستهجان. فلجأ المنظمون لاستخدام مكبرات الصوت فى الهتاف تأييداً لعمرو موسى ورددوا هتافات مثل "يسقط يسقط حكم الفوضى" و" ثورتنا مستمرة وموسى هو رئيسنا"، والتى كانت تقابل بهتافات مضادة من شباب الثورة الذين التزموا ضبط النفس إلى أبعد الحدود رداً على استفزازات مؤيدى عمرو موسى.

وفى تطور غريب قام أحد المنظمين بقراءة بعض آيات قرآنية فى الميكروفون للسيطرة على الهتافات التى ظلت مدوية لمدة نصف ساعة تقريباً .بعدها حدثت اشتباكات طفيفة بين الطرفيين لم ينتج عنها إصابات إلا حالة إغماء واحدة نتيجة التزاحم. ولم تفلح جهود إدارة القاعة فى إخلائها نسبياً إلا عن طريق إطفاء الأضواء الكهربائية. فقرر بعدها الشباب الاعتصام أمام مبنى الجامعة الإداري لحين رحيل موسى وقاموا بحرق صور له "وتيشيرت" مطبوع عليه صورته .