بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

تزوير وانتهاكات في انتخابات تجارة الإسكندرية

عقب إعلان النتيجة النهائية لانتخابات اتحاد الطلبة بكلية التجارة جامعة الإسكندرية مساء الأحد 3 مارس، وجد الطلاب عدداً من أوراق التصويت المختومة في أرض الكلية وقد تم التعليم على مرشحين مختلفين وليس مرشح بعينه، وبناءا عليه قدم عدد من القوى الطلابية منها المرشحين المستقلين وهم اتحاد من أجل الطلاب وطلاب الإخوان المسلمين أوراق التصويت إلى قائد الحرس العقيد خالد ومستشار الاتحاد الدكتور صلاح مبارك الذي رفض وقف العملية الانتخابية. فيما كان رد وكيل الكلية لشئون الطلاب مصطفى الخواجة أنه بإمكانه إحضار العديد من ورق التصويت المختوم، مشيرا إلى أن الطلاب زوروا هذا الورق.

وكان من المفترض أن يتم يوم الثلاثاء، 5 مارس، تصعيد الأمين والأمين المساعد في كلية التجارة بحضور الدكتور صلاح مبارك، إلا أنه فى لجنة الأسر رفض اتحاد من أجل الطلاب والمستقلين الإمضاء على محضر الجلسة. بينما قام أعضاء الاتحاد من قائمة تجارة 56 و عددهم 4 بالإمضاء وكذلك في اللجنة الرياضية، أما اللجنة الثقافية فقد عرض الطلاب الورق المزورعلى مستشار الاتحاد الذي أصر على إتمام الانتخابات.

تكمن الانتهاكات التي تعرضت لها انتخابات اتحاد الطلبة بتجارة الإسكندرية في إعادة فرز أوراق اللجنة الثقافية الفرقة الرابعة 6 مرات في حين تظهرالنتائج مختلفة، وبعد مراجعة محاضر الفرز وجد أن مجموع عدد المصوتين تختلف عن الورقة التي بها عدد الأصوات الصحيحة والباطلة والتى قام العميد بالتوقيع عليها كما في الفرقة الثانية على سبيل المثال.

وقد احتج الطلاب على التغاضي عن التزوير ومنعوا انعقاد اجتماع اللجان الأخرى، وهو ما أدى إلى انعقاد مجلس الكلية وقرروا إعادة الفرز وعدا منهم بأن تتم إعادة الانتخابات في حال اختلاف النتائج، وتم بالفعل لكن نتيجة الفرز كانت نفس نتيجة الانتخابات.