بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

إضراب عمال «الحفر المصرية» يدخل يومه الثالث

يدخل إضراب عمال الحفر المصرية يومه الثالث وسط أجواء من الشد والجذب، نجح فيها المضربون في خلق موقف موحد وإجهاض أي محاولة من إدارة الشركة – إعمالا منها بمبدأ العصا والجزرة – لشق صف العمال.

فمن ناحية استجابت الإدارة لمطلب العلاج الشامل على جميع العاملين بالشركة دون استثناء، واستجابت كذلك للمطلب الرئيسى والسبب المباشر للإضراب بالموافقة على صرف بدل الإجازة السنوية دون شروط، بل وجعلت البدل على الراتب الشامل – على خلاف ما طالب به عمال الشركة بأن يكون البدل على الراتب الأساسى فقط وليس على الشامل – وعلقت منشور إدارى وُزِّع على جميع بريمات الشركة تعلن فيه تحقيق المطلبين.

ومن ناحية أخرى حررت الإدارة محضر بقسم شرطة مرسى مطروح ضد عامل بريمة مطروح، علاء الديرى، تتهمه بتعطيل العمل والتحريض على الإضراب، وقام مندوب قيادة المنطقة الغربية العسكرية بزيارة الموقع وتحذير العمال من عواقب الاستمرار الإضراب أيام أخرى.

رفْض العمال لعرض الإدارة راجع لشرطهم أن تكون الهيئة العامة للبترول هي الضامن لأي اتفاق، وأن أي اتفاق لا تكون الهيئة كفيلة بتنفيذه يسمح بتسويف الإدارة لما اتُفق عليه.