بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال «أسمنت طرة» يعلقون اعتصامهم حتى موعد جلسة التفاوض

علق أمس عمال أسمنت طرة اعتصامهم بمصنع رقم 2 حتى موعد جلسة التفاوض القادمة يوم 30 أكتوبر بوزارة القوى العاملة.

وكان اعتصام العمال الذي دام ليومين قد بدأ بعد فشل جلسة التفاوض الأخيرة يوم الأربعاء الماضي والتي انتهت بتمسك مجلس إدارة الشركة بعدم تشغيل خط 7 الذي قد أوقف مؤخرًا لعدم توافقه البيئي، ورفض تشغيل مصنع الأكياس المتوقف، بالأضافة إلي أنه لم يتلق العمال ردًا صريحًا من مجلس الإدارة حول موقفهم من أرباح العام الحالي.

ويذكر أن اللجنة النقابية بالمصنع قد تقدمت ببلاغ رقم “21,295” إلى النائب العام يوم السبت الماضي بأهدار المال العام داخل شركة أسمنت بورتلاند طرة، والذي تمتلك الدولة نسبة 33.7% وهي 18.7% لصالح الشركة القابضة للصناعات المعدنية والممثلة بثلاثة أعضاء داخل الإدارة و15% لصالح بنوك وشركات تأمين مصرية وأفراد.

وأوضح محمد رمزي رئيس اللجنة النقابية بالشركة أن العمال قد أنهوا اعتصامهم بعد إيصال رسالتهم لمجلس أدارة الشركة و الرأي العام، وأن تحرك العمال القادم سيتحدد بناءً على نتائج جلسة التفاوض القادمة.

ويذكر أنه قد أصدر وزير البيئة قرارًا بإيقاف خط 7 بمصنع أسمنت طرة في الثامن من أكتوبر الماضي لعدم توافقه البيئي.