بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

تجمهر عمال اليومية في السادات والشروق وزايد للمطالبة بالتعيين

“واحد اتنين.. التعيين فين” و”مش هنخاف مش هنطاطي.. احنا كرهنا الصوت الواطي” هكذا هتف عمال اليومية بأجهزة مدن السادات والشروق والشيخ زايد أثناء تجمهرهم، اليوم الاثنين، أمام مقار عملهم كخطوة تصعيدة لتحركاتهم الاحتجاجية للمطالبة بالتعيين.

ويعمل العمال – نحو 6 آلاف عامل في 26 جهازا – منذ خمس سنوات، ولكن هيئة المجتمعات العمرانية ترفض إبرام عقود معهم وتعيينهم بحجة أنهم عمالة عارضة.

وكان عمال جهازي العاشر والشروق قد نظما وقفة إحتجاجية، الأربعاء الماضي، أمام مقر هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بمدينة الشيخ زايد وبلغ عدد المشاركين بها ما يقرب من 500 عامل.

ويقول عامل، رفض ذكر اسمه، التثبيت هو مطلب العمال الأول والأخير، سيخلق علاقة واضحة بينهم وبين وزارة الإسكان، فضلًا على أنه سيصبح لهم الحق في رعاية صحية أو اجتماعية وحقوق تأمينية، بالإضافة إلى احتساب شهر العمل كامل، وتوفير وسيلة مواصلات والعديد من الحقوق التي لا ينالوها في ظل وضعهم الحالي.

ويضيف، مسئولو هيئة المجتمعات العمرانية وعودنا بتحسين أوضاعنا المعيشية عبر زيادة بدل العلاج وغيرها ولكنهم رفضوا مناقشة مطلبنا الرئيسي في التعيين، مشيرين إلى أن مجلس الوزراء هو المسئول عن تطبيق القرارات التي صدرت بشأن تعيين العمالة المؤقتة.

وتتبع الأجهزة هيئة المجتمعات العمرانية ووزارة الإسكان والمرافق، وتشكل نسبة عمال العارضة الثلث من إجمالي العمالة الزراعية والمعاونة فيها.

وتدير أجهزة المدن الجديدة العديد من المدن هي، الأقصر وأسوان وأسيوط والعبور والعاشر من رمضان والسادات وبرج العرب والنوبارية وبني سويف وبدر والمنيا وقنا والصالحية ودمياط الجديدة وسوهاج والشروق و6 أكتوبر والشيخ زايد وأخميم والفيوم وشمال خليج السويس.