بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

اعتصام عمال “النيل للطرق والكباري”

أعلن عمال شركة النيل للطرق والكباري، اليوم، الاعتصام، بمقر الورش والمخازن الرئيسية بالسواح، احتجاجاً على عدم تنفيذ بنود الاتفاقية جماعية التي وقعت مع رئيس مجلس الإدارة منذ عام كامل.

يُذكر أن الاتفاقية الجماعية الموقعة في فبراير 2014 تضمنت الموافقة على مطالب إقرار علاوة 35٪ على الراتب الأساسي، ورفع العلاوة الدورية من 7٪ إلى 10٪، والإقرار بتبعية الشركة لقطاع الأعمال العام، واحتساب أيام الإضراب بأجر كامل وعدم الملاحقة الإدارية أو الأمنية للمشتركين في الإضراب، علاوة على تطبيق ما يوازي الحد الأدنى كحافز إضافي.

وشدد قيادي عمالي على أن محاربة الفساد المالي والإداري هي من أهم أولويات العمال، الذين يخوضون نضالاً من أجل تطهير الشركة، بدون أن تكون لهم أية أجندة سياسية، لافتاً إلى أن إدارة الشركة غير منتظمة في توريد استقطاعات التأمينات الاجتماعية للهيئة، وكذلك عدم توريد استقطاعات صندوق الزمالة والتي انتظمت بعد الاعتصام الماضي عدة أشهر ثم توقفت، بالإضافة إلى عدم تعيين العمالة المؤقتة التي يتم تجاهلها وتخطيها وتعيين الأقارب والمحاسيب بدلاً منها.