بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

إدارة الصويا تستجيب “شفهياً” لمطالب العمال المعتصمين

جرت مفاوضات أمس السبت بين ممثلي عمال صويا للزيت بمدينة السادات، المعتصمين منذ أسبوع، وبين إدارة الشركة، بحضور ممثلين عن الاتحاد الرسمي. وأسفرت المفاوضات عن موافقة الإدارة الشفهية على معظم مطالب العمال ويأتي على رأسها عودة رئيس اللجنة النقابية؛ الذي جرى فصله في أعقاب مطالبات العمال بتحسين الأجور وصرف الأرباح وبدل طبيعة العمل وبدل الورادي، وتحرير محضر ضده يتهمه بـ”الانتماء إلى الإخوان المسلمين”.

وقرر العمال الاستمرار في الاعتصام لحين حضور المستثمر اللبناني اليوم الأحد، وتوقيع الاتفاق مع العمال. ويأتي ذلك على خلفية رفض الإدارة لعقد اجتماع مع اللجان النقابية لمناقشة بنود الاتفاقية التي وقعت عليها الإدارة عقب إضراب العمال العام الماضي، ووعدت بتنفيذ بنودها المالية في أول السنة الجديدة، فيما أكد العمال أن الإدارة لم تُنفذ أياً منها حتى الآن.

وطلبت قيادة الاعتصام من وفد حملة “نحو قانون عادل للعمل”، الذي توجه للتضامن مع العاملين أمس، عدم دخول الشركة والالتقاء بالعمال بحجة أن هناك مفاوضات تجري بين الإدارة وممثلي العمال، وخشية أن “تتلكك” الإدارة بزيارة الوفد فتفسد المفاوضات.

كانت قوى عديدة، من بينها “الاشتراكيون الثوريون”، قد أصدرت أمس بياناً تضامنياً مع اعتصام العمال جاء تحت عنوان “لا لبلطجة المستثمر اللبناني وتواطؤ أجهزة الدولة”.