بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال وفلاحين

إضرابهم دخل يومه الثالث

عمال “سبريا مصر” يطالبون برحيل مجلس الإدارة وزيادة المرتبات

واصل عمال شركة سبريا مصر لإنتاج الكيماويات والبلاستيك، الكائنة بجوار دوار العاشر بالمنطقة الصناعية الثالثة بمدينة العاشر من رمضان بمحافظة الشرقية، اليوم الخميس، إضرابهم لليوم الثالث على التوالي احتجاجًا على تجاهل أصحاب الشركة العمل على حل مطالبهم.

وطالب المعتصمون برحيل مجلس الإدارة، ومضاعفة مرتبات العاملين، وزيادة سنوية ثابتة على شامل المرتب، وحساب الإضافي على الشامل، وعدم الإضرار بأي عامل بسبب الاعتصام، وصرف شهر على الأساسي منحة المدارس، وتوفير تأمين صحي للأسر. هذا إلى جانب إيجاد وسائل وقائية من استنشاق الكيماويات طوال 12 ساعة، هي زمن وردية عملهم، وذلك لتفادي الآثار السلبية التي أصابتهم بأمراض مزمنة مختلفة.

وأشاروا إلى أن الشركة تعمل في مجال إنتاج الكيمياويات مثل الفورمالدهيد والفورم يوريا والغراء السائل وبودرة كبس الملامين، وتُعتبر هذه المواد من المواد المسرطنة، غير الفورمالدهيد فهو من المواد عالية السمية حتى مع التعرض بكميات قليلة جدًا فيعد من المواد المسرطنة (carcinogen) التي تسبب أضرارًا للجلد عند التعرض له بشكل مباشر.

منع المعتصمون رئيس مجلس الإدارة من دخول الشركة ويسعون للتفاوض مع مندوبي من الشركة الأم (الشركة القابضة الكويتية) ومندوبي مكتب العمل لإيجاد حلول.

يُشار إلى أن المنطقة الصناعية الثالثة تشهد منذ خمسة أيام إضراب عمال شركة فرسينيا للسراميك للمطالبة بزيادة المرتبات وصرف الأرباح والمستحقات المالية المتأخرة.

قائمة بمطالب العمال