بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال وفلاحين

في ظل تجاهل الإدارة

عمال “بيراميدز للسيراميك” يواصلون الإضراب لليوم السادس

يدخل اليوم عمال “بيراميدز للسيراميك” بالعاشر من رمضان، يومهم السادس في الإضراب عن العمل بعد قرار إدارة المصنع بالفصل التعسفي لاثنين من زملائهم.

وكان عمال المصنع البالغ عددهم 700 عامل قد بدأوا إضرابهم الأربعاء الماضي رافعين مطالب أولها عدم التعرض لأي عامل سواء بالجزاءات أو الفصل، وإعادة النظر في الأرباح السنوية، وزيادة العلاوة السنوية لتصل 15% وتصرف بأثر رجعي، وزيادة بدل الوجبة من 150 جنيه لـ300 جنيه، وتعديل مرتبات الفنيين المعينين من 2010 إلى 2016، وتوفير عيادة إسعافات وطبيب طوال الثلاث ورديات.

وذكر عامل أنه في الفترة الأخيرة زادت الجزاءات الواقعة على العمال بدون وجه حق من قبل مدير أمن المصنع اللواء السابق بالشرطة، وأضاف أن ابن مدير الأمن رائد بقسم أول العاشر من رمضان ويستغله في الضغط على العمال لفض الإضراب.

وحضر، أمس الأحد، موظفو مكتب العمل لمقر المصنع لبحث الوضع، واجتمعوا مع العمال والمديرين إلا أنه لم يتم تمثيل الإدارة في الاجتماع لعدم تواجد ممثل للإدارة بالمصنع، وأنصرف موظفي مكتب العمل بدون تقديم جديد للعمال غير حثهم على تشغيل المصنع وفك الإضراب، إلا أن العمال تمسكوا بإضرابهم وطالبوا بعقد جلسات تفاوض بحضور صاحب المصنع.

ويتبع مصنع بيراميدز شركة الرجاء لصناعات الطفلة، التي تملك ثلاث خطوط إنتاج للسراميك في مدينة العاشر من رمضان وهم بيراميدز، فينوس، بيرل.