بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

حملة التضامن مع عمال “الترسانة” و”النقل العام” تتقدم بشكوى إلى المجلس القومي لحقوق الإنسان

حملة التضامن مع عمال الترسانة البحرية والنقل العام، بحضور زوجات عمال النقل العام المعتقلين على ذمة قضية إضراب بداية المدارس 2016 منذ 23 سبتمبر الماضي، يتوجهون غدا الخميس إلى المجلس القومى لحقوق الإنسان للتقدم بشكوى إزاء الانتهاكات التي يتعرض لها عمال مصر ممثلين فى عمال الترسانة البحرية والنقل العام.

جدير بالذكر أن عمال الترسانة البحرية بعد حبس احتياطى دام خمسة شهور، وبالضغط النفسى عليهم طوال هذه المدة ومد أجل الحكم سبع مرات متتوالية، إضطر العمال إلى تقديم استقالاتهم دون نيل أى من استحقاقاتهم المالية، وفقدوا بذلك مصدر رزقهم وتعويضاتهم وكرامتهم بضربة واحدة.

أما عمال النقل العام فيسعى النظام لكسر إرادتهم أيضا عبر اعتقالهم قبل بداية العام الدراسى بيومين، وتجديد حبسهم ثلاث مرات، وقامت الهيئة بفصلهم من الخدمة بدعوى تغيبهم عن العمل رغم أنها من قامت بالإبلاغ عنهم ، وتعلم تمام العلم أن التغيب عن العمل كان بسبب اعتقالهم.