بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

وقفة احتجاجية للعاملية بالسكك الحديدية للمطالبة بالوصول للحدِّ الأدنى للأجور

نظَّم عددٌ من العاملين بشركة السكك الحديدية للخدمات المتكاملة لأعمال النظافة والتأمين الإداري، أمس الخميس، وقفةً احتجاجية، مطالبين بزيادة المرتبات والوصول إلى الحد الأدنى للأجور، ولإعلان رفضهم لجدول الحوافز الذي تنص عليه قوانين الدولة.

قال أحد العاملين بالشركة إن المرتبات تصل إلى 850 جنيهًا، وأغلب العمال يعملون 12 ساعة متواصلة، إضافة إلى عدم وجود بدل انتقالات للعاملين بالمحافظات.

وكان من بين الأسباب الرئيسية للوقفة أن هناك تفاوتٌ في الأجور بين العاملين بالشركات، خاصة بالوظائف الإدارية. فيما أصدرت هيئة السكك الحديدية لائحةً جديدة تنص على انتداب بعض العاملين بالشركة للعمل في الوظائف الحرجة وطوائف التشغيل، والتي تضمن طوائف الحركة وتشمل مراقبي الأبراج، ونُظَّار المحطات، وأفراد تبادل خلوات السكة، لتسهيل حركة القطارات وسد العجز المتواجد داخل الطوائف التشيغلية داخل الهيئة.

يُذكر أن هذا أول تحرُّك عمالي في عهد كامل الوزيري، وزير النقل الذي كان يترأس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.