بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

صحفيو الوفد يطالبون بإقالة رئيس مجلس الإدارة

طالب الصحفيون والعاملون بمؤسسة “الوفد” بإقالة رئيس مجلس إدارة الجريدة وعضو مجلس النواب دكتور أيمن محسب، أمس الأربعاء، بعد فشله في وضع خطة لتطوير المؤسسة.

وقال محمود كامل عضو مجلس نقابة الصحفيين على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أن هذا التصعيد يأتي ردا على سياسات التنكيل التي ينتهجها ” محسب”، ضد من يطالبون بحقوقهم المالية، وإجبارهم على تقديم معاش مبكر أو إجازات بدون راتب.

وتابع كامل أن مسلسل الاضطهاد يمتد الى تعيين الصحفيين الجدد بمبالغ زهيدة بالمخالفة للقانون، بالإضافة إلى حرمانهم من أي زيادات وتهديد المراسلين بحرمانهم من الراتب وانذارهم بالفصل والتنكيل بهم.

أكد الحاضرون خلال اجتماع أمس أن إقالة “محسب” بمثابة طوق النجاة الأخير لإنقاذ الجريدة من السياسية العشوائية التي تكتنفها الغموض، والتي تفتقد للعقلانية والحكمة، الأمر الذي سيؤدي إلى انهيار الجريدة.

يذكر أن الصحفيين والعاملين بالجريدة نظموا خلال الفترة الماضية سلسلة من الاحتجاجات للمطالبة بمستحقاتهم المالية.