بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

تضامن دولي مع عمال المحلة المحبوسين

في خطوة تعكس وحدة النضال العمالي العالمي، أعرب اتحاد النقابات العمالية السويسرية ومنظمة سوليفوندس عن تضامنهما الكامل مع عمال شركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبرى، الذين يواجهون تحديات جمة في نضالهم من أجل حقوقهم العمالية.

في نهاية فبراير 2024، دخل العمال في إضراب عن العمل، مطالبين بزيادة أجورهم لتتماشى مع الحد الأدنى الوطني الذي حددته الحكومة المصرية. وقد استجابت الحكومة جزئيًا لهذه المطالب، ولكنها تجاهلت مطالب أخرى مثل زيادة بدل الوجبة.

وتصاعدت التوترات عندما تعرض العمال للترهيب والضغوط خلال فترة الإضراب، وتم اعتقال عددا منهم بتهم تبدو مرتبطة بنشاطهم النقابي.

وقد أثارت هذه الاعتقالات قلق المنظمات الدولية، التي تطالب الآن بالإفراج الفوري عن العمال وإسقاط التهم الموجهة إليهم.

يُظهر هذا التضامن الدولي أهمية الحركة العمالية العالمية في دعم العمال في جميع أنحاء العالم، ويسلط الضوء على الحاجة الملحة لاحترام حقوق العمال والحريات النقابية.

يُذكر أن العمال المحتجزين قد أعلنوا مطالبهم بطريقة سلمية ومحترمة، ويُنظر إلى تحركاتهم على أنها جزء من النضال الأوسع للعمال في مصر للحصول على حقوقهم.