بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال وفلاحين

لليوم الثاني على التوالي

8 قيادات عمالية بـ”وبريات سمنود” يواصلون الاعتصام داخل الشركة احتجاجًا على الفصل التعسفي

لليوم الثاني على التوالي، يواصل 8 من القيادات العمالية والنقابية بشركة وبريات سمنود بمحافظة الغربية اعتصامهم بمقر الشركة وسط تضامن عمالي معهم.

كان العمال قد فوجئوا بفصلهم، الأسبوع الماضي، بدون تحقيق، على خلفية مطالبتهم بحقوق العمال، فيما اتهمتهم الإدارة بطرد المفوض العام من الشركة في احتجاج جرى أول الشهر الجاري.

وقال نقابي مفصول إن الاعتصام حقق نتائج إيجابية نتيجة لتضامن العمال إذ أعلن المفوض العام استقالته، كما تم الإعلان عن عقد جمعية عمومية للشركة يوم 28 مارس الجاري ستناقش قرارات الفصل. وأضاف أن العمال لن يعلقوا الاعتصام إلا بعد صدور قرارات بعودتهم للعمل.

يُذكر أن الشركة أحالت العمال إلى التحقيق، في مخالفة للقانون، بعد صدور قرارات الفصل التعسفي.

ويبلغ عدد العمال نحو 600 عامل بعد خروج نحو 700 للمعاش المبكر منذ عدة أشهر. وتعاني الشركة من مخالفات مالية جسيمة دون أدنى تتدخل من أجهزة الدولة.