بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

بيان من الصحفيين المصريين بالخارج لتأييد ضياء رشوان

أصدر عدد من الصحفيين الذين يعملون بالخارج اليوم بيانا يعبرون فيه عن تضامنهم مع تيار الاستقلال في انتخابات نقابة الصحفيين المقرر أن تجرى الأحد، ويؤيدون مرشحه ضياء رشوان، مؤكدين في الوقت نفسه أن تأييدهم ليس مبايعة نهائية وليس صكا على بياض بل انحياز مرتهن بكشف حساب مستقبلي.

وجاء البيان تحت عنوان “نعم نستطيع التغيير” وأكد فيه الصحفيون ان الجماعة الصحفية تواجه تحديات عدة سواء داخل مؤسساتها القومية التي تسيطر على معظمها قلة ترفع الحكومة فوق الرؤؤس، وليس على قاعدة المهنية وإنما احتكاما إلى الولاء السياسي وحده، او الحزبية أو الخاصة المحاطة بأجندات وتوجهات بارونات الصحافة.

على ذلك – يضيف البيان- فإن المعركة الجارية بين تيار الاستقلال والتغيير ممثلا في المرشح ضياء رشوان، ومرشح الحكومة مكرم محمد أحمد تمثل منعطفا في دفاع جماعتنا الصحفية عن ذاتها ورزقها وحريتها ومستقبلها. لهذه الأسباب فإننا بوصفنا مجموعة من الصحفيين المصريين بالخارج نتابع بوجداننا معركة التغيير داخل جماعتنا الصحفية، ندعم ونؤيد تيار الاستقلال النقابي ممثلا في المرشح ضياء رشوان بوصفه الأقرب إلى حلمنا وطموحنا بغد صحفي أكثر إشراقا، كما نعتبر برنامجه الأقرب إلى تطلعاتنا مؤكدين أن تأييدنا ليس مبايعة شخصية صوفية، ولا صكا على بياض، وإنما انحياز محسوب مرتهن بكشف حساب مستقبلي.

وقع على البيان كل من خالد محمود ومجدي شندي ومؤمن أحمد وخالد الدخيل وأحمد هاشم ووليد الشيخ وطه خليفة وطلعت اسماعيل وقطب العربي وفراج اسماعيل وأحمد عمر وأشرف جبريل ومحمد المعتصم وزهير العربي وخالد حريب ومحمود الحضرى ورضا حماد.