بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

بائعو النبي دانيال يقررون الصمود أمام قرارات الإزالة

نظم عدد من النشطاء والمثقفين بالإسكندرية بوقفة احتجاجية تضامنية مع بائعي النبي دانيال التي هدمت الداخلية أكشاكهم بشكل وحشي. وقال الباعة اليوم أنهم قرروا الصمود أمام الهجمة الأمنية، وطالبوا بإيجاد بديل مناسب، حيث أوضح أحدهم أنهم يعانون دائماً من مشكلة التراخيص التى تطلب وجود “واسطة” لمساعدتهم وهو ما لايتوافر لديهم. وأوضحوا أنهم يعانون من غلاء الأسعار وصعوبة إيجاد وظائف، فقرروا سلك الطريق الشريف وبيع ما يقدرون عليه لإطعام أبناءهم وتعليمهم تعليم مناسب.

من جانبهم قرر النشطاء استمرار الوقفات الاحتجاجية للتضامن المستمر مع البائعين وحمايتهم من بطش الداخلية واقترحوا تحويل الشارع إلى شارع سياحي مغلق حتى يتسنى للبائعين ممارسة عملهم بدون مضايقات لأحد. رفع النشطاء لافتات كتب عليها “اشمعنى الغلابة يا داخلية” و”رسالة إلى الداخلية اتشطروا على تجار المخدرات”.