بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

إضراب «المتحدة للمسابك» بالعاشر من رمضان

بدأ أمس الإثنين المئات من عمال المتحدة للمسابك، المملوكة لرجل الاعمال أحمد حسنين هيكل، إضرابا عن العمل. وقام العمال بغلق أبواب الشركة، ومنع جميع الموظفين من الخروج، وذلك للمطالبة بالتثبيت واعتراضا منهم علي تدني الرواتب ومساواة حديثي التخرج بأصحاب الخبرات وكبار السن من العمال.

وقد علمت “الاشتراكي” بأن متوسط الأجور في المصنع يتراوح بين 500 و600 ج شهريا، ولا تتواجد نقابة تمثل العاملين. وفي ثورة غضبهم قام العمال بإحتجاز أفراد من الإدارة ومنعهم من الخروج من المصنع بالعاشر من رمضان. ورفض العمال أيضا محاولات الوساطة لفض الإضراب التي قام بها نشطاء من الإخوان في صحبة أفراد الشرطة.