بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

إضراب عمال شركة طنطا للزيوت والصابون للمطالبة بالتطهير

صعد عمال طنطا للزيوت والصابون فرع بنها احتجاجاتهم المتواصلة منذ شهر للمطالبة بالتطهير وتحسين أوضاعهم المالية، ليقرروا اليوم الدخول في اضراب عن العمل بعد ان اعتصموا في الشركة طيلة الفترة الماضية دونما أدنى استجابة من الشركة القابضة للصناعات الغذائية. وشدد العمال على رفضهم لتعيين ابراهيم يوسف عضو مجلس ادارة الشركة كمستشار بها واصفين إياه بأنه من فلول الوطني المنحل.

ويطالب العمال بتنحية جميع القيادات الفاسدة وتحويل من يثبت فسادة للمحاكمات الفورية، وإعادة هيكلة جميع الوظائف القيادية داخل الشركة والتي تعمل لمصلحة أفراد لا للمصلحة العامة ، وسرعة اصدار مجلس الشعب بسن قانون جديد لتنظيم قطاع الأعمال بدلا من قانون 203 لسنة 91 هذا القانون سئ السمعة والذي استغل لبيع وخصصه ممتلكات الدولة . كما كبل يد النيابة الإدارية عن المحاسبة في التجاوزات الخاصة بالمال العام واكتفى بالجهاز المركزي للمحاسبات كجهاز رقابي وحيد.

ويطالب العمال كذلك بضرورة وقف جميع عمليات النقل التعسفية التي صدرت في الفترة الأخيرة مع التزام الإدارة بتعويض المنقولين تعسفيا، تفعيل دور الأجهزة الرقابية لمباشرة عملها على جميع المشروعات بالشركة (22 مليون جنيه مشروع تأهيل مصنع بنها-10مليون جنيه مشروع البيئة بالمحلة.

وضم مدة الخدمة العسكرية لجميع العاملين، وزيادة الوجبة الغذائية إلى 210 جنيهات كباقي الشركات، وصرف الأرباح والمناسبات على أساسي سنة الصرف لا على أساسي سنة 2000، وصرف الحوافز 25 يوما من الأساسي دون ضوابط حسب تعليمات الشركة القابضة للصناعات الغذائية التابعة لها شركة طنطا للزيوت والصابون، وعلاج شامل لجميع العاملين دون حجب أي نوع من الأدوية، ومعالجة جميع الأمراض التي يعاني منها بعض العمال دون الالتزام بحد أقصى للعلاج.