بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال وفلاحين

الإسكندرية

إضراب سائقي السرفيس بسبب أزمة السولار

قام عدد كبير من سائقي سرفيس الإسكندرية اليوم الأربعاء، 6 مارس، بالإضراب داخل مواقف الميكروباصات وعدم تحميل ركاب حتى يتم تنفيذ مطالبهم وحل مشاكلهم.

بدأت الأزمة مع عدم توفر السولار داخل محطات البنزين ووقوف الميكروباصات لساعات في طوابيرالانتظار, هذا بالإضافة إلى معاناتهم من جملة مشاكل أخرى تتمحور في غياب الخدمات النقابية وعدم صرف معاشات أو وجود تأمين صحي لهم. كما يعاني السائقون من التعنت والمبالغة في حجم الضرائب والمخالفات المفروضة عليهم من قبل إدارة المرورالتي تصل فيها غرامة الوقوف العشوائي إلى ألف جنيه بينما تكلف غرامة الحادثة التى يروح ضحيتها شخص 5 آلاف جنيه فقط، بالإضافة إلى زيادة الضريبة على السائقين بما يعادل 130 جنيه في اليوم من أصل 300 يوم في السنة حيث وصف السائقون المخالفات بالغير منطقية.

و يستمر السائقون في إضرابهم حتى يتم الاستجابة لمطالبهم في ظل تخلى عدد من المسئولين عنهم مثل محافظ الإسكندرية الذى أعرب أن الأمر ليس من اختصاصاته ولكن من اختصاص وزارة التموين، فيما عمدت إدارة مرور الإسكندرية على توفير أعداد من أتوبيسات النقل العام دون التحاور مع السائقين المضربين أو معرفة مطالبهم.