بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال وفلاحين

احتجاجاً على استمرار سياسة قطع الأرزاق

إضراب واعتصام لبائعي الصحف بالمنصورة

نظمت نقابة بائعي الصحف بالدقهلية اعتصاما مفتوحا وإضرابا عن توزيع الصحف بداية من اليوم ردا على قيام شرطة المرافق بالمنصورة بالاعتداء على بعض أكشاك موزعي الصحف المنتمين للنقابة .


وصرح صبري عبد العال النقيب أن هذا الاعتداء هو قطع لأرزاق العاملين بهذه المهنة والذين حاولوا مع المحافظ توفيق أوضاعهم وبالفعل تم عمل مشروع أكشاكتمت المرحلة الأولى منه ورفض المحافظ الحالي استكمال باقى مراحل المشروع بدون مبرر مع العلم أنه تم أخذ موافقة الحى بذلك.

ويتحدث حسن عبد العال أحد المتضررين، أنه تم الاعتداء عليه من قبل شرطة المرافق بألفاظ نابية وتم تحطيم محتويات الكشك وأجزاء منه دون أدنىاحترام لمحتوياته الثقافية والإبداعية.

الجدير بالذكر أن هذه الواقعة تكررت سابقا منذ عدة أشهر تم فيها هدم أحدالأكشاك بشارع كلية الآداب بالمنصورة، فكان الرد من النقابة هو إضراب موزعي الصحفحتى اعتذر المحافظ وأعاد بناء الكشك وتعهد بعدم التعرض لبائعي الصحف مرة أخرى.وكان الاشتراكيون الثوريون والاتحاد الإقليمى للنقابات المستقلة متواجدين بالحدث وتضامنوا مع النقابة، كما تم إصدار بيان مشترك باسم: الحزب الاشتراكى المصري بالدقهلية وحزب التحالف الشعبي والاشتراكيون الثوريون وجبهة الدفاع عن حرية الفكروالإبداع بالدقهلية والتيار الشعبي، لإدانة ما حدث واعتباره استمرارا لنفس السياسات المناهضة لحرية الفكر والإبداع والتى بدأت بأحداث شارع النبى دانيال بالإسكندرية .