بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

الحكومة تستجيب لصحفيي الشعب لدعم مكرم محمد أحمد

انتصر صحفيو جريدة الشعب المضربين عن الطعام منذ اسبوع فرضخت الدولة لكافة مطالبهم المالية في سياق محاولاتها المحمومة من أجل دعم مرشحها لمنصب النقيب في انتخابات الإعادة المقرر إجراؤها الأحد المقبل.
ومن جهته هاجم ضياء رشوان مرشح تيار الاستقلال قيادات الصحف القومية لممارستهم حملة ضغط غير مسبوقة ضد الصحفيين العاملين في تلك المؤسسات.
وفي مؤتمره الصحفي الذي عقد اليوم خص ضياء رشوان كل من أسامة سرايا رئيس تحرير الأهرام بالإضافة إلى عبد الله حسن رئيس وكالة انباء الشرق الأوسط متهما إياهم بإجراء إتصالات مع عدد من الصحفيين العاملين معهم وتهديدهم بالنقل أو الحرمان من المكافآت في حالة استمرارهم في تأييده بل وطلبوا منهم عدم الحضور في الجولة الثانية من انتخابات نقيب الصحفيين .
وتساءل رشوان كيف سيدافع مكرم عن الصحفيين في حالة فوزه بمنصب النقيب إذا كانت الانتخابات تدار بهذه الطريقة تحت نطاق من الترويج والإغراءات.
ومن جهته استجاب مكرم لكافة مطالب صحفيي الشعب  الذين اعتصموا بمقر النقابة لمدة ستة شهور للمطالبة بتعديل أجورهم وفتح ملف تأميناتهم وتوفير فرص عمل مناسبة لهم قبل 3 أيام من الانتخابات الإعادة الفاصلة.
ومن المقرر أن يعلن مكرم في مؤتمره الصحفي بمقر النقابة مساء الخميس عن زيادات جديدة في البدل المقدم للصحفيين من الدولة .وكذلك توفير سكن لكل صحفيي النقابة في السادس من أكتوبر.