بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

الأهالى يقطعون طريق دمياط المنصورة بسبب أجريوم

يواصل اليوم "الأربعاء" إئتلاف "مواطنون ضد مصانع الموت" وقفتهم الاحتجاجيه أمام مصنع موبكو للبتروكيماويات بدمياط، والتى بدأت عصر أمس، احتجاجا على عدم نقل مصنع موبكو وأجريوم خارج دمياط.

وشارك فى الوقفه المئات من أهالى دمياط, وذلك احتجاجا على تجاهل مطالب الأهالي بتوقف العمل في توسعات موبكو ونقل مصنع أجريوم بعد إتهام هذه المصانع بتلويث البيئة والإضرار بالزراعات، وهى الإتهامات التى وردت فى قرار لجنة البيئة التي شكلها رئيس الوزراء عصام شر فمنذ 4 أشهر.

وقد بدأ الائتلاف بمسيرة من ميدان الشهابية وسط دمياط، وتوجه إلى مصنع موبكو للإعتصام أمامه، كما قام أهالي قرية السنانية بقطع طريقي رأس البر دمياط، ودمياط المنصورة، وقطع خط السكة الحديد، عند مفارق طريق ميناء دمياط, ولم يسمحوا بمرور السيارات المتجهة إلي مدينتي رأس البر ودمياط الجديدة وطريق المنصورة ذهابا وإيابا الليلة الماضية، وذلك احتجاجا علي عدم نقل مصنع "أجريوم" خارج دمياط.

وأكد الإئتلاف في بيان له، أن النظام السابق خدعهم حين قال: إنه تم نقل مصنع أجريوم إلى خارج دمياط بأكمله، وبعد ثورة 25 يناير اكتشفنا الخدعة، ولم يتم نقل المصنع، وأثبتت اللجنة العلمية لدراسة الوضع البيئي بالمنطقة التي يوجد بها هذه المصانع بأنها تسبب الأمراض والأضرار علي صحة الإنسان والحيوان والثروة السمكية والحيوانية، وأنه تم الالتفاف علي تقرير اللجنة من قبل رئيس الوزراء ووزير البيئة.

جدير بالذكر أن قرار مجلس الوزراء قد صدر الأسبوع الماضي وأعطى مهلة 9 أشهر لهذه المصانع بتوفيق أوضاعها البيئية، والتى تتلخص بعدم صرف المياه فى البحر، وعدم إستخدام مياه النيل فى التبريد، وزراعة غابة شجرية حول المصانع.